كوردي | Kurdî | عربــي |                           الرئيسية | عالم الأخبـار | هيئـة التحريـر | مواقع | الارشيف| ارسال مقال | الأتصال بنا|                                     
K TV
  شؤون كوردستانيـة


مكغورك في أربيل الخميس للقاء ثلاثة من قادة كوردستان
مكغورك في أربيل الخميس للقاء ثلاثة من قادة كوردستان

بارزاني والشابندر يبحثان مستقبل العلاقات بين كوردستان وبغداد

وزير الخارجية الامريكي ريكس تيلرسون يتصل برئيس الوزراء نيجرفان بارزاني
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏2‏ شخصان‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏لقطة قريبة‏‏‏‏

رووداو تنفرد بنشر نقاط الاتفاق بين أربيل وبغداد بخصوص مطارات إقليم كوردستان

المانيا ونمسا تدخلان على خط رفع حظر الطيران الدولي في كوردستان

عاجل .. وفد رفيع من حكومة اقليم كوردستان يزور بغداد غدا بشأن المنافذ البرية والجوية
عاجل .. وفد رفيع من حكومة اقليم كوردستان يزور بغداد غدا بشأن المنافذ البرية والجوية

نيجيرفان البارزاني يزور الفاتيكان ويجتمع مع البابا فرانسيس
نيجيرفان البارزاني يزور الفاتيكان ويجتمع مع البابا فرانسيس

مسرور البارزاني: الحكومة العراقية لم تكن لتتجرأ على مهاجمة البيشمركة لولا الاتفاق مع بعض الخائنين
مستشار مجلس أمن إقليم كوردستان، مسرور البارزاني

وزير بريطاني: إقليم كوردستان يتعرض لضغوط اقتصادية من داخل العراق وخارجه
وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ، أليستر بيرت

فلاح مصطفى: الكونفدرالية هي الطريق الأنسب للجميع في العراق على المجتمع الدولي ألاّ يدعم بغداد على حساب كوردستان...
وسط مدينة اربيل عاصمة اقليم كوردستان

الأمين العام للأمم المتحدة يبعث رسالة الى نيجيرفان البارزاني ويدعو الى حل الخلافات بين اربيل وبغداد من قبل شونم عبدالله خوشناو

مسرور بارزاني يوجه دعوة لبغداد ويكشف أفضل خيار لكوردستان

واشنطن تحذر الجيش السوري من شن أي هجوم على وحدات حماية الشعب
وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس

واشنطن تحذّر النظام السوري من أي هجوم على الأكراد

تقرير أميركي يصف معاملة بغداد تجاه كركوك بالمخالفة للدستور ويطالب بحل القضية
  شؤون عراقية


امريكا تشكل قوة عسكرية من 30 الف مقاتل على حدود العراق وتركيا
امريكا تشكل قوة عسكرية من 30 الف مقاتل على حدود العراق وتركيا

اسرار "جديدة" عن سقوط الموصل بـ6 اهداف أبرزها "تدمير" إقليم كوردستان
اسرار

تقرير بريطاني ينشر توقعات 2018 ابرزها وضع العراق ودولة للكورد
تقرير بريطاني ينشر توقعات 2018 ابرزها وضع العراق ودولة للكورد

مستشار بارزاني يسخر من العبادي بشأن تواجد الخزعلي في سوريا: هل بإمكانك شرح هذا؟

مسرور البارزاني: لا يمكن أن يدفع مواطنو إقليم كوردستان ضريبة الصراعات السياسية في بغداد

الكونغرس يعتزم إدراج مجموعة من "الميليشيات" المنضوية بالحشد الشعبي على قائمة الإرهاب

عودة القوات الامريكية الى كركوك "إعادة انتشار" ولاتغير من واقع المدينة بعد 16 أكتوبر في شىء كانت بالمدينة لدى هجوم مليشيات الحشد المرتبطة بإيران علي

حكومة إقليم كوردستان: - يجب إلغاء كافة الإجراءات التي اتخذت من قبل بغداد كرد فعل على الاستفتاء
لا يتوفر نص بديل تلقائي.

غابرييل يلغي زيارته إلى بغداد بسبب عدم زيارة كردستان

ضغوط أميركية ترغم الحشد الشعبي على الانسحاب من المناطق المحاذية لكردستان

المحكمة الاتحادية تبطل استفتاء كردستان العراق حكومة بغداد تضع إلغاء الاستفتاء شرطا أساسيا للدخول في أي حوار، فيما ترفض أربيل التراجع عن الفوز الكاسح ل

"واشنطن تايمز": بريت ماكغورك هو المسؤول عن الهجوم على كركوك
صحيفة امريكية تحمل قياديا أمريكيا مسؤولية أحداث كركوك

خليل زاد يعلق عن حياد ترامب ويطرح تصورات عن "الحكم الذاتي" للسنة

مصدر حكومي: العبادي يعلم علم اليقين ان مسعود بارزاني مازال اللاعب الرئيس

مثالية أم واقعية: كيف تفكر الولايات المتحدة في استقلال كردستان العراق؟ عمرو صلاح
مثالية أم واقعية:
  شؤون اللاجئين


اعتقال خمسة لاجئين بتهمة إضرام النار في مركز إيوائهم في مدينة بليفيلد

خبر سيء من المانيا للمهاجرين العراقيين

ترامب والهجرة واللجوء(1) مجدى خليل

النائبة فيان دخيل في مؤتمر حول النازحين واللاجئين المنعقد في دهوك يومي ١٦-١٧ نوڤمبر ٢٠١٦

وزير الداخلية الألماني: لا مكان للمتطرفين الإسلاميين في مجتمعنا

هام جدا جدا : سار جدا و من اهم واسعد الاخبار التي ينتظرها ألاف من طالبي اللجوء في ألمانيا..

ألمانيا تتجه لترحيل من ترفض طلبات لجوئهم إليها

دولة البرتعال تستعد لاستقبال اللاجئين الايزيديين في اليونان

ألمانيا تُنهي عصر "اللاجئ الذهبي".. وهذا أكثر ما يخيف في قانونها الجديد هافينغتون بوست عربي | سليمان عبد الله- برلين

تعرف على إحصاءات مصلحة الهجرة حول اللجوء و فترات الإنتظار و عدد الحاصلين على الإقامة الدائمة و الجنسية لعام 2016
  التهاني والتبريكات


الرئيس بارزاني للمسيحيين: لايمكن لأي قوة أو فكر شرير ان يقوض اخوتنا وتعايشنا

الاعلامية المتألقة والمخضرمة زينب السندي عضوة في فرع اربيل لنقابة صحفيي كوردستان وعضو فدراسيون الصحفيين العالمي
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏

ثورة كولان امتداد لثورة ايلول وانتفاضة اذار ولن تطفئ نيرانها حتى اعلان الدولة الكوردية/ ديارين خديدا خلف

وفد الكورد الايزيديين في بغداد يهنأ مسؤول الفرع الخامس

فرع نينوى لنقابه صحفيي كوردستان يهنيءالصحفيين بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة ...اكرم سليمان
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏وقوف‏ و‏نظارة شمسية‏‏‏‏

تهنئة بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة/قاسم ميرزا جندي

الاستاذ نايف رشو مدير موقع هكار نت المحترم بعد التحية والتقدير /جلال شيخ علي

هكار نت 9 أعوام من التألق والإبداع والشموخ /خديدا الشيخ خلف
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
  التعازي والوفيات


فقدنا ابرز شخصية الاجتماعية في عشيرتنا الحراقي ،،،،،، ابو كاژین
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏لقطة قريبة‏‏‏

تعزية بوفاة المغفورله سمكو درويش الحراقي ابو عگيد

تعزية بوفاة الاستاذ يوسف فارس عبو من قرية ايسيان

خبر مؤسف وحزین جدا !!!ة إبن العم والاستاذ القدیر ( یوسف فارس الهكاري ) من أهالي قریة أیسیان
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

وكيل سمو الامير يقدم التعازي والمواساة لكوادر الاتحاد الوطني الكوردستاني في الشيخان اعلام المجلس
  البالتالك


محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (بيت الامارة والمجتمع الايزيدي)

محاضره للسيد زهير عبو في غرفه كوجكا كوردسان! زيدو عتو

محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (وضع الإيزيدين في شنكال والمنطقة )

إعلان غرفة كانيا سبي تحاور مسؤول الفرع 17 للحزب الديمقراطي الكوردستاني _شنكال _ا


ئاگەھداری کۆچکا رەڤەندا کورد ل ئەورۆپا

محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (حاجة المجتمع الإيزيدي إلى تنظيم سياسي)


به‌رپرسێ لقێ هه‌ژده‌ سميناره‌ک د ژورا ره‌ڤه‌ندا کورد ئه‌وروپا ل سه‌ر پالتاکي پێشکێش کر
  اعلانـات


لماذا الاصرار الكوردي على اجراء الاستفتاء في موعده والاخرين على تأجيله؟ جواد ملكشاهي
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

دعوة لحضور سمينار للقيادي علي تتر نروئي في ميونيخ ببمناسبة الذكرى الثالثة لفاجعة شنگال وموضوع الاستفتاء على كوردستان..
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

اربيل .. تويوتا العراق تكشف عن اصدارها الأخير من لاند كروزر دلير ابراهيم - اربيل

بمشاركة العراق واقليم كوردستان شركة إل جي إلكترونيكس في مهرجان

خلال مناسبة بهيجة في عاصمة اقليم كوردستان العراق هواوي العالمية تُطلق هاتف "مايت إس" بتقنية لمس ثورية دلير ابراهيم - اربيل

تخفيضات من مكتب آراينة للسياحة والسفر من برلين الى اربيل ومنه الى برلين على خطوط الجوية العراقية

مكيفات للجو مخصصة للاجواء الحالية مكيفات إل جي إلكترونيكس تنفرد بالقدرة على التبريد حتى درجات حرارة 60 مئوية دلير ابراهيم - اربيل
  العلوم والصحـة


عملية جراحية ناجحة لوكيل الأمير حازم تحسين سعيد ....حسن قوال رشيد

منظمة سمارت ويب وخدمات متعددة في مجال تكنولوجيا المعلومات دلير ابراهيم - اربيل

تدخين مليون سيجارة لفافة تبغ.الباحث- داود مراد الختاري

جامعة سوران ومستشفى باكي .. بحث سبل التنسيق والتعاون المشترك دلير ابراهيم - اربيل

إنه شيء جنوني حقاً : هذه الثمار تقتل السرطان في خلال 5 دقائق !

بالصور طريقة استخدام قشر الموز لتبييض الاسنان

شرب الماء الساخن على المعدة الفارغة موضوع هامّ، ليتني أستطيع إيصاله لكلّ إنسان

الكشف عن ديسكڤري سبورت الجديدة في حدث حصري من قبل سردار للوكالات التجارية في السليمانية دلير ابراهيم- السليمانية

إل جي إلكترونيكس تحدث نقلة نوعية في عالم أجهزة الطبخ في اقليم كوردستان والعراق المنزلية بإطلاق طباخ جديد دلير ابراهيم - اربيل

ورق الزيتون بركة وشفاء وأسرار مذهلة

مشاركة أطباء من اقليم كوردستان والعراق في مؤتمر علمي لبحث علاج الربو دلير ابراهيم - اربيل

فايروس الكبد سي

التجربة احسن برهان ((أغسـل كليتيـك بيدك )) يا ريت الكل يقراها

غداً ''ساعة الأرض'' و الظلام سيغمر دول العالم!!

الاطباء ينصحوكم بغسل الملابس الجديدة!! ........
يوجد حاليا, 119 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

هكذا أكتب قصيدتي واستعادة قابيل لإيراهيم اليوسف/جان كورد


صفحة للطباعة صفحة للطباعة




Bildergebnis für ‫جان كورد‬‎صدر للكاتب القدير، وصديقنا المثقف الشهير إبراهيم اليوسف كتابان جديدان عن دار "أوراق" للنشر والتوزيع القاهرية، وصلني عن كلٍ منهما نسخةٌ الكترونية من المؤلف بعد طباعتهما، وهذا ما دفعني إلى ترك كل أمرٍ آخر من أمور القراءة والكتابة، ومنها روايتي التي أكتبها الآن (الأمير ذو اليد الذهبية - زيرين جنكي)،
 لأن ما يكتبه الأخ إبراهيم اليوسف يشدني ويجذبني بقوة، وكتاباته بالنسبة لي نافذة كبيرة أطل من خلالها على الوطن الممزّق المتألم الذي ابتعدت عنه ما يقارب أربعة عقودٍ من الزمن، وحينما أقرأ لهذا الإنسان الذي يتألف اسمه من اسمين عزيزين على أفئدة أتباع الديانات السماوية (إيراهيم ويوسف) والذي وجدته عن كثب إنساناً أرقّ مشاعراً من أبيات الشعر، أرى نفسي وكأنني أسير معه في شوارع قامشلوكته التي لم أزرها إلا عبر ألوان الصور والفيديوهات، فأجدها قابعة في زوايا قصائده ومقالاته، تتبعه مثل ظله ولا تفارقه، مثلما تلمست هذا بعمق لدى قراءتي روايته الصادرة قبل الآن "شارع الحرية".

الكتاب الأول (هكذا أكتب قصيدتي – الشاعر والنص في مهب النظرية) نراه معروضاً على 221 صفحة، في حين أن الكتاب الثاني (استعادة قابيل – صياغات جديدة للوعي والأدب والفن) مطروحة موضوعاته على 197 صفحة، وهذا الزخم من الإنتاج ونقده المنتج يذكرني بأواخر موسم العنب في قريتي، حيث كان القرويون ينشرون عنبهم على مساحاتٍ متجاورة في الشمس ويسمونها ب"مشتاخ"، ويدعونها أياماً ولياليَ طويلة ليتحول العنب إلى زبيب يغري النفوس بالأكل، وبخاصة في أمسيات الشتاء، عندما كان الرجال يتجمعون في بيتٍ من بيوت القرية مع النساء والأطفال ليسمعوا ملحمةً شعرية كوردية عريقةً في القدم عن حب "مم وزين" أو "سيامند وخجى" أو "ليلى ومجنون" أو "الحصان الأسود" أو "سيسبان" وسواها.

إبراهيم اليوسف غنيٌ عن التعريف ككاتب ناقد، كشاعر، كروائي، وكصاحب دراسات في الوعي والأدب، كما هو معروفٌ بنشاطه الحثيث في مجال حقوق الإنسان وفي تشجيع الشباب على ممارسة الكتابة ونسج القصائد الشعرية، وهو أحد الذين يقولون القول الصادق والحق في وجه الظالم، ونعرفه في الغربة كأحد الناشطين البارزين في الاتحاد العام للكتّاب والصحافيين الكورد (السوريين)، ولذلك فإنه جمع الكثير من الخبرات الثقافية والمهنية ككاتبٍ محترف وكشاعرٍ عميق المشاعر وقوي العبارة اللغوية. وكلما التقيه أتذكّر زيارته لألمانيا مرّة قبل سنوات، بعد انتفاضة الشعب الكوردي في عام 2004، ومعه الأستاذ الشهيد مشعل التمو، فقد كانا صنوين راسخين كشجرتي صنوبر لا تهزهما النوائب في مدينة قامشلي، وكانا مثالين للمثقف الواسع الصدر والقدوة في التعامل الإنساني مع متغيرات الحوادث والوقائع وكيفية التصدي للخروقات التي تحدث في جدار التآخي العربي – الكوردي في منطقتهما، وعلى مستوى الحياة الثقافية السورية. نعم، كلما ألتقي بالأستاذ إبراهيم اليوسف ألتقي معه بالمناضل الصلب والوطني البارز مشعل التمو.

إن إنساناً مثل مؤلف هذين الكتابين الرائعين لا بد وأن يكون عمله ذا تأثيرٍ قوي في نفوس وأفئدة الشباب الكوردي والعربي الطامح لأن يتفاعل مع محيطه من خلال استخدام الكلمة، قصةً أو شعراً أو حواراً أو نقداً صارخاً للشرائح التي تبدو متخلفة عن ركب التحولات الفكرية والسياسية والثقافية في المجتمع السوري الذي رسمت الثورة المتحولة مع الأيام إلى كابوس على صدر الشعب أخاديد واضحة في عالمنا الأدبي والسياسي على حدٍ سواء.

ولا أجد المجال مناسباً لي للتعبير عن مكنونات هذين الكتابين من الياقوت والدرر الجزراوية الأصيلة بعد أن كتب المفكّر البارز إبراهيم محمود مقدمة (هكذا أكتب قصيدتي) التي يجدر قراءتها بإمعان، وأدع ما فيها للقارىء يتلذذ بعباراته القيّمة ويتعمّق في رؤيته النابعة من فكر ثاقبٍ للكاتب ونصه المدوّن وتجربته التي امتدت من قرية صغيرة على أطراف البلاد السورية، وعبرت مرحلةً تاريخية هائلة الصدى في مدينةٍ صاخبة، ثم ازدادت قوةً بالانتقال إلى بلاد القفزة من عالم الجِمال والرمال إلى عالم ناطحات السحاب والأناقة والطرب وبورصة رجال المال، ومن هناك إلى بلاد نيتشه وكارل ماي وبيتهوفن وبسمارك التي هدمت الجدار بين الشيوعية والامبريالية بمطارق الشعب، لتتمازج الحضارات والأفكار وتتحوّل قوافي المعلقات السورية فيها إلى حراب في الغربة يطعن بها الشاعر الطغيان عبر مواقع التواصل الاجتماعي ومن خلال صفحات الكتب، وليطلق سهامه عبر الأجواء نحو المدن السورية المنكوبة عسى سهامه تصيب أحد سارقي البسمة من وجوه الأطفال.

إبراهيم اليوسف يقف عند شعره ونفسه وانعكاساتهما في محيطه الأدبي والاجتماعي، كما يُظهِر لنا ما انعكس من شعاع ماضيه وحاضره على دفاتره وفؤاده، إنه وإن بنى عشاً لخياله في قصيدةٍ أو في رواية، فإنه يخبرنا بأنه تقليد طبيعي أو ظل وارف لما بين ضلوعه ارتسمت صوره وتعددت ألوانه من خلال احتكاكه بواقعٍ متغيّر مرعب في حياته كمسافر لا يدري أين سيحط رحاله. ولكنه صارم النقد لنفسه ولشعره، قبل أن ينقد العالم المنسوج من حوله ورغماً عنه بأيدي الأقوياء والطغاة ومتسلقي الحبال "الأقرباذين" صوب الشهرة والمناصب، إلا أن صرامته في النقد والنقد الذاتي ليس فيها جورٌ أو عدوانٌ على أحدٍ مهما كان ذلك الواحد او الواحدة رهيباً / رهيبةً في النظرة والمواقف تجاه الكاتب، ويبقى الأهم لديه هو الجلوس امام المرآة التي يحدّق بها فيما ينسجه ويعرضه للقراءة.

بالدخول في عالم إبراهيم اليوسف وكأنك تدخل إحدى دور السينما المتعددة الصالات والتي تعرض فيها أفلام مختلفة عن الثورات والتحولات في المجتمع، عن التعارض في المواقف والاختلاف في الأحلام، عن الحرب والانقلاب على المحاربين، عن جزاري الفلسفة ومطربي السلاطين، وعن كافكا ولوركا وشعراء البلاط الفرنسي، عوالم تتقارب وتتباعد ولكن المصدر الذي يلقي الأشعة الحاملة لكل تلك الأفلام وتنقلها إلى الشاشات ذات الأحجام المختلفة هو ذات المصدر، هو ذات الشاعر، الناقد، الثائر، الأسير، المغترب، الحالم بالعودة إلى الماضي حيث الطفولة وسنوات الحب والمشي مع الشعراء الأصدقاء في شارع الحرية في مدينة قامشلي التي تزدحم مساءً وتثير عجلات العربات الغبار ورائحة المازوت الكريهة... نعم، قامشلي مع إبراهيم اليوسف في كل خطوةٍ يخطوها، في ثنايا أشعاره، في خفايا رواياته، في أحلامه المنثورة كالدرر على صفحات كتبه.

إن هذين الكتابين لا يغنيان مكتبة الأدب الجزراوي، الكوردي – العربي فحسب وإنما يرغمان القارىء على التأني في الحكم على ما فيهما من تشابكات وشكاوى ومناحي وتقاربات، إلاّ بعد قراءة كل آثار الكاتب التي تجذب ولا تنفر، تنقد بأدبٍ وسمو ولا تؤذي، تبدأ بقراءة النص الذاتي بموضوعية ثم تقرأ نصوص الآخرين بموضوعية أيضاً... فكم نحن بحاجةٍ إلى أدباء مثل إبراهيم اليوسف، اليوم وغداً في المستقبل الذي نطمح في أن يكون مستقبلاً أسمى إنسانيةً وأعمق ثقافةً وأشد تماسكاً مما نحن عليه الآن... مع حبي وتقديري أيها الصديق العزيز.



صفحة للطباعة صفحة للطباعة

 
الرئيسية | عالم الأخبـار | هيئـة التحريـر | مواقع | الارشيف| ارسال مقال | الأتصال بنا|
E-Mail: [email protected] Ìãيع ÇلÃÑÇء æÇلãÞÇلÇÊ ÇلÊي ÊäÔÑ في ÇلãæÞع ÊعÈÑ عä ÃÑÇء ÃÕحÇÈåÇ æلÇÊعÈÑ ÈÇلÖÑæÑة عä ÑÇي ãæÞع www.hekar.net

ãÏيÑ ÇلãæÞع: äÇيف ÑÔæ
åيÆة ÇلÊحÑيÑ عÇÏل علي