كوردي | Kurdî | عربــي |                           الرئيسية | عالم الأخبـار | هيئـة التحريـر | مواقع | الارشيف| ارسال مقال | الأتصال بنا|                                     
K TV
  شؤون كوردستانيـة


في واشنطن، فلاح مصطفى يدعو إلى إستمرار المساعدات والدعم الامريكي لإقليم كوردستان

فقدان 5 مقاتلين من البيشمركة حياتهم بقصف تركي على جبل سنجار

رئيس كوردستان مسعود بارزاني مخاطبا الكتاب والصحفيين بمناسبة عيد الصحافة الكوردستانية 119 : استثمروا اقلامكم من اجل الاستفتاء والاستقلال

خطة ترمب في سوريا تتضمن كيفية حماية المناطق الكوردية

صحيفة تركية: بارزاني بحث مع مسؤولين بريطانيين رسم خارطة جديدة للشرق الاوسط

هكاري يستقبل جاك بيت كوليا القادم من ايران...

إنعقاد إجتماع موسع في العلاقات الخارجية لبحث قرار مجلس الأمن المرقم 1325

الرئيس بارزاني والسكرتير العام للأمم المتحدة يبحثان خطة ما بعد داعش

مجلس محافظة كركوك يوافق على رفع علم كوردستان في كركوك

وزير الخارجية الأمريكي: نحن سعداء بمشاركة ممثل عن البارزاني في المؤتمر

رئيس إقليم كوردستان يستضيف سفراء وقناصل وممثلي الدول الأجنبية

أمير ايزيدي : PKK بصدد تنفيذ مشروع خطير بدعم من المالكي حذر من مخاطر وجود مسلحي الحزب في شنكال

ذكرى احياء شهداء حلبجة /Xelil Sincari

عشرات الايزيديين يتركون صفوف مسلحي الـpkk في سنجار ويلتحقون بقوات البيشمركة

ذكرى قصف مدينة حلبجة بالسلاح الكيمياوي /فاضل ميراني
  شؤون عراقية


فاضل ميراني: تفاجئنا من تصريحات عمار الحكيم بشأن الدولة الكوردية من قبل آزاد جمكاري م

العراق يعلن نصف مليون نازح من الموصل اغلبهم الى اربيل

وصول الحاكم المدني الجديد للعراق (جاريد كوشنر).....ومعه فريق رفيع من المخابرات والمخططين العسكريين والإستراتيجيين!

العبادي: علم كوردستان مرفوع في كركوك منذ 10 سنوات والتصعيد الإعلامي هدفه التشويش على الانتصارات من قبل زياد الحيدري

ائتلاف الحكيم:نرفض الابتعاد عن ايران

ترامب: إيران تستحوذ على العراق بعد إهدار أمريكا 3 تريليون دولار / زياد الحيدري

إكسون موبيل في العراق.. كيف تتصرف شركة وزير خارجية أمريكا بعد حظر ترامب؟

حملة لازالة شعارات داعش في الساحل الايسر.

عاجل .. عزل الجانب الايسر عن الأيمن بالموصل بشكل نهائي

فيان دخيل تحمّل رئيس الوزراء ومجلس النواب ورئيس الجمهورية مسؤولية ذبح الاقليات في العراق

عاجل..البرلمان يصوت على قانون الحشد الشعبي

العبادي : الاقليم مستقل عن العراق منذُ عام 1991 ولا مانع ل بغداد من استقلال اقليم كوردستان

قوات الجيش وكتائب “بابليون” يحررون “أكبر” دير للمسيحيين في سهل نينوى من قبضة داعش

العثور على مقبرة جماعية جديدة قرب الموصل

الحكومة العراقية: سنتعامل فقط مع حكومة إقليم كوردستان
  شؤون اللاجئين


اعتقال خمسة لاجئين بتهمة إضرام النار في مركز إيوائهم في مدينة بليفيلد

خبر سيء من المانيا للمهاجرين العراقيين

ترامب والهجرة واللجوء(1) مجدى خليل

النائبة فيان دخيل في مؤتمر حول النازحين واللاجئين المنعقد في دهوك يومي ١٦-١٧ نوڤمبر ٢٠١٦

وزير الداخلية الألماني: لا مكان للمتطرفين الإسلاميين في مجتمعنا

هام جدا جدا : سار جدا و من اهم واسعد الاخبار التي ينتظرها ألاف من طالبي اللجوء في ألمانيا..

ألمانيا تتجه لترحيل من ترفض طلبات لجوئهم إليها

دولة البرتعال تستعد لاستقبال اللاجئين الايزيديين في اليونان

ألمانيا تُنهي عصر "اللاجئ الذهبي".. وهذا أكثر ما يخيف في قانونها الجديد هافينغتون بوست عربي | سليمان عبد الله- برلين

تعرف على إحصاءات مصلحة الهجرة حول اللجوء و فترات الإنتظار و عدد الحاصلين على الإقامة الدائمة و الجنسية لعام 2016
  التهاني والتبريكات


الجموع المهنئة امير تحسين سعيد علي بك بمناسبة عيد السرصال،

الرئيس بارزاني يهنئ الايزيديين بحلول عيد سرسال عيد رأس السنة ...
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏جلوس‏‏‏

فيان دخيل: تهنيء المسيحيين وتدعو لوضع حد لآلامهم في العراق
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

تهنئة من البيت الايزيدي للكولتور في كولن وضواحيها بمناسبة نجاح الطالبة لارا فياد شمو

احمد كوران -------------- اعياد نوروز وراس السنة الكوردية

خطوة بالاتجاه الصحيح ~~~~سالم رشو

دكتوراه فخرية لعدد من الشخصيات المجتمعية من المركز الثقافي الالماني الدولي

مراسيم عزاء على ارواح الشهداء الثلاثة 1. الشهيد البطل هاوكار 2. الشهيد البطل ساكو 3. الشهيد البطل دلشير /بختيار ابراهيم
  التعازي والوفيات


تعزیە ومۆساة البيت الايزيدي للكولتور في كولن وضواحيها

وقوافل الشهداء لا تمضي سدى والذي يمضي هو الطغيان/خديدة الشيخ خلف

برقية تعزية ومؤاساة بوفاة المغفور له صبري خدر نيروه يى
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏قبعة‏ و‏لقطة قريبة‏‏‏‏

في وداع الأستاذ خلات الياس رشيد .Kifah Kunji

الاعلامية شيفا كردي تلتحق بركب شهداء الحرب ضد الارهاب
  البالتالك


محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (بيت الامارة والمجتمع الايزيدي)

محاضره للسيد زهير عبو في غرفه كوجكا كوردسان! زيدو عتو

محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (وضع الإيزيدين في شنكال والمنطقة )

إعلان غرفة كانيا سبي تحاور مسؤول الفرع 17 للحزب الديمقراطي الكوردستاني _شنكال _ا


ئاگەھداری کۆچکا رەڤەندا کورد ل ئەورۆپا

محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (حاجة المجتمع الإيزيدي إلى تنظيم سياسي)


به‌رپرسێ لقێ هه‌ژده‌ سميناره‌ک د ژورا ره‌ڤه‌ندا کورد ئه‌وروپا ل سه‌ر پالتاکي پێشکێش کر
  اعلانـات


اربيل .. تويوتا العراق تكشف عن اصدارها الأخير من لاند كروزر دلير ابراهيم - اربيل

بمشاركة العراق واقليم كوردستان شركة إل جي إلكترونيكس في مهرجان

خلال مناسبة بهيجة في عاصمة اقليم كوردستان العراق هواوي العالمية تُطلق هاتف "مايت إس" بتقنية لمس ثورية دلير ابراهيم - اربيل

تخفيضات من مكتب آراينة للسياحة والسفر من برلين الى اربيل ومنه الى برلين على خطوط الجوية العراقية

مكيفات للجو مخصصة للاجواء الحالية مكيفات إل جي إلكترونيكس تنفرد بالقدرة على التبريد حتى درجات حرارة 60 مئوية دلير ابراهيم - اربيل

محاضره بعنوان حول العلاقات بين الجامعتين جامعة دهوك وجامعة اولدنبورك

لمنح زبائنها القدرة على توفير الوقت والطاقة إل جي إلكترونيكس تطرح غسالات Turbo ذات السعة الكبيرة والأداء العالي في ألاسواق دلير ابراهيم- اربيل
  العلوم والصحـة


عملية جراحية ناجحة لوكيل الأمير حازم تحسين سعيد ....حسن قوال رشيد

منظمة سمارت ويب وخدمات متعددة في مجال تكنولوجيا المعلومات دلير ابراهيم - اربيل

تدخين مليون سيجارة لفافة تبغ.الباحث- داود مراد الختاري

جامعة سوران ومستشفى باكي .. بحث سبل التنسيق والتعاون المشترك دلير ابراهيم - اربيل

إنه شيء جنوني حقاً : هذه الثمار تقتل السرطان في خلال 5 دقائق !

بالصور طريقة استخدام قشر الموز لتبييض الاسنان

شرب الماء الساخن على المعدة الفارغة موضوع هامّ، ليتني أستطيع إيصاله لكلّ إنسان

الكشف عن ديسكڤري سبورت الجديدة في حدث حصري من قبل سردار للوكالات التجارية في السليمانية دلير ابراهيم- السليمانية

إل جي إلكترونيكس تحدث نقلة نوعية في عالم أجهزة الطبخ في اقليم كوردستان والعراق المنزلية بإطلاق طباخ جديد دلير ابراهيم - اربيل

ورق الزيتون بركة وشفاء وأسرار مذهلة

مشاركة أطباء من اقليم كوردستان والعراق في مؤتمر علمي لبحث علاج الربو دلير ابراهيم - اربيل

فايروس الكبد سي

التجربة احسن برهان ((أغسـل كليتيـك بيدك )) يا ريت الكل يقراها

غداً ''ساعة الأرض'' و الظلام سيغمر دول العالم!!

الاطباء ينصحوكم بغسل الملابس الجديدة!! ........
يوجد حاليا, 40 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

متى يستوعب بعض الكورد أنهم ينتمون لشعب أصيل اسمه الكورد ولوطن عريق اسمه كوردستان!! محمد مندلاوي


صفحة للطباعة صفحة للطباعة




منذ أن وجد الإنسان على هذا الكوكب الأزرق, خط بأنامله حدود وطنه الذي استوطنه, منذ تلك اللحظة الحاسمة صارت تلك الرقعة من الأرض تحمل اسمه القومي, ككوردستان التي تعني موطن الكورد. أو أسماءاً أخرى لبلدان عديدة شوه رسمها ولفظها الاحتلال على غير ما كان عليه, لكن تبقى تلك الأسماء غريبة على القوم الذي استوطنها عنوة, وليست لها علاقة به أو بتاريخه,


 مثال العرب في سوريا ومصر والعراق وبلدان شمال إفريقيا, لقد احتل هؤلاء العرب القادمون من الجزيرة التي تحمل اسمهم هذه البلدان احتلالاً استيطانيا بحد السيف رغماً عن إرادة شعوبهاً, كما أسلفنا شوهوا كل شيء على الأرض حتى يناسب لفظهم وذوقهم البدوي.
عزيزي القارئ الكريم, في هذه المقالة النقدية لم أتناول شخصاً محدد بعينه, وإنما أشخص الحالة المرضية عند هذه الشريحة المشار إليها بكلام قاسي نوعاً ما, لأنها بسبب مرض انفصام الشخصية القومية لديها انقطع عن الواقع القومي والوطني. للأسف الشديد, يصادفنا هذه الأيام بعض الكورد الجنسية من أولئك الذين يتخبطون بأقوالهم وأفعالهم غير المسئولة حين يواجهوك بسلسلة أكاذيب وتلفيقات رخيصة حتى يبرروا بها أعمالهم المشينة وذلك من أجل أن يستمروا بالرداءة والدناءة لكي يبقوا منغمسين إلى أذنيهم في الخيانة والرذيلة. إن هؤلاء التائهون بخلاف جميع بني البشر على وجه المعمورة, ليس لهم  انتماء قومي بين ولا انتماء وطني واضح, مع أن حب الشعب و الوطن والانتماء إليهما غريزي جُبل عليهما الإنسان منذ أن عرف نفسه إنه إنسان. لكن بخلاف هذا القانون الطبيعي, أن هؤلاء.. في عصر تحرر الشعوب وانعتاقها يعيشون كالبهائم في ظلمات الجهل بل أضل, حتى أنهم لا يستطيعوا أن يميزوا بين انتمائهم لشعبهم المناضل, وادعاءاتهم المعيبة بالانتماء إلى ذلك الشعب الذي اعتدى ولا زال يعتدي عليهم بشتى الوسائل المتاحة لديه ليل نهار!! وهو الذي استعبدهم واستخدم ضدهم كل صنوف القهر والقتل والاضطهاد والتنكيل ومع هذا يتوددون إليه!! تماماً كما المثل القائل: القط يحب خناقة. إن هؤلاء كورد الجنسية, بعد أن تمكن منهم فيروس الانحطاط القومي, تخلوا حتى عن هويتهم الوطنية لفظاً, لو تسأل أحدهم, من أين أنت, دون خجل ولا حياء وبلا تردد يقول لك, أنه عراقي أو سوري أو تركي الخ ولا يقول أنه كوردستاني!! لو نقارن بين هؤلاء الممسوخين الكورد, وبين الفلسطينيين الموجودين في دولة إسرائيل ويحملون جنسيتها ولهم كل حقوق المواطنة في إسرائيل, ألا أن دولة إسرائيل صارت تشكوا منهم, لأنهم لم ولن يقولوا يوماً ما أنهم إسرائيليون؟ ولا يرفعوا يوماً ما العلم الإسرائيلي, مع أنهم لا يحملون إلا الوثائق الإسرائيلية المعتبرة, لكن اعتبارها ليست كتلك الوثائق التي تعطى للكوردي الفيلي بشق الأنفس وبدفع الرشا وتؤشر السلطات العراقية العنصرية في حقل من حقولها, أنه من المهجرين الكورد إلى إيران!! بلا شك أن ما يقوم به المواطن الفلسطيني أنه الانتماء الحقيقي للوطن, فإسرائيل ليست وطنهم, بل هو البلد الذي يعيشون فيه بسبب ظروف سياسية معروفة فلذا اكتسبوا جنسيتها؟؟ وذات الشيء ينطبق على المواطن الكوردي الرديء, الذي يعيش خارج حدود إقليم كوردستان, في بغداد والمدن العراقية الأخرى, أو في بلاد المهجر, يجب عليه أن يعرف جيداً, أن مفعول هويته أو جنسيته العراقية كمواطن درجة ثانية سوف ينتهي حين يفك العراق ارتباطه القسري مع الإقليم الكوردستاني, وعندها تجبره السلطات العراقية الغاشمة بمغادرة تلك المدن, والتوجه إلى وطنه الأم كوردستان؟؟ نتساءل, ألم يدرك بعد الكوردي الانتهازي الرخيص, أن التشدق باسم العراق لا يفيده بشيء, ولا ينقذه من شرور الأعراب حفظه لقصائد شعراء العرب العنصريين, ولن يرحموه بسبب ترديد بعض أغاني المطربين العرب الذين يؤدون دور شرطي أمن؟؟ حقاً أن الذي لا يملك ذاكرة تاريخية غير جديرة بالبقاء. لقد نسي هؤلاء.. أو الأصح تناسوا عن ما جرى لأولئك الكورد الخونة, الذين ارتموا في أحضان نظام حزب البعث المجرم وصاروا أدلاء على بني قومهم, لكن حين استغنى النظام عن عمالتهم وخيانتهم لشعبهم الكوردي المسالم ولوطنهم كوردستان لم يتهاون معهم للحظة واحدة سرعان استغنى عن جميع خدماتهم الأمنية وجردهم من جميع أموالهم وممتلكاتهم ومن ثم قذفهم خارج الحدود المصطنعة مع مئات الآلاف من أبناء الشعب الكوردي المظلوم, بما أن الخيانة تجري في عروق هؤلاء الأوباش قص غالبيتهم شواربه وحول وجهه الذميم إلى وجه شتوي كتلك الوجوه السائدة في ذلك البلد.  
أيها القارئ الكريم, منذ أن تأسس الكيان العراقي المتهرئ من قبل بريطانيا عام (1920) وإلى زمن حكم حزب البعث العفن ورئيسه المقبور صدام حسين أن كل الحكومات العراقية المتعاقبة على دست الحكم في الكيان العراقي المصطنع قامت بتهجير ممنهج للكورد إلى إيران بحجة واهية وسخيفة, بأنهم إيرانيون!! مع أن العراق قديماً كان جزءاً من أرض إيران؟؟ وفي بعض الأحيان لم يكن بمقدور النظام العراقي إبعادهم إلى إيران قام بتهجيرهم وترحيلهم داخل حدود العراق السياسية, على سبيل المثال وليس الحصر, هجر الكورد من مدينة مندلي وقراها إلى بصرة أو من سليمانية إلى الناصرية  ومن كركوك إلى الأنبار الخ, واستوطن مكانهم أعراباً همج من أتباع أنس ومحيسن جاء بهم من جنوب وغرب العراق ومنحتهم بيوت وأراضي الكورد المغضوب عليهم مجاناً, وأنهم قبلوها برحابة صدر وفرح, كأن أحدهم ربح جائزة يانصيب!! هؤلاء هم (أخوانكم) العرب يا ممسوخون!! أنتم تعتبرونهم إخوة لكم بينما هم يحدوا لكم السكاكين وينتظروا الفرصة المواتية للانقضاض عليكم و ذبحكم كالخرفان, وداعش والنصرة والقاعدة وحزب البعث الخ خير دليل على تنفيذ الجرائم النكراء ضد بنات وأبناء الكورد. قط لا تتصوروا أن هناك فرقاً بين علاوي و مالكي وجعفري وعبادي ومن لف لفهم عن داعش ومشتقاته, بل هؤلاء أسوأ من داعش, حتى أنهم لا يعتبرون الكورد من جنس البشر؟؟ فلذا قتلهم حلال في قواميسهم الطائفية, وينالوا عليها الثواب ودخول الجنة والتمتع بحور العين, لكن لم تحن لهم الفرصة بعد, حتى تشاهدوا بأنفسكم أيها الممسوخون إجرامهم التي يندى لها الجبين, لكن عنده يكون قد فات الأوان و تأخرتم كثيراً ولا يفيدكم عض أصابع الندم.
قول مأثور:" خائن الوطن من يكون سبباً في خطوة يخطوها العدو في أرض الوطن"
2017 02 11    
 



صفحة للطباعة صفحة للطباعة

 
الرئيسية | عالم الأخبـار | هيئـة التحريـر | مواقع | الارشيف| ارسال مقال | الأتصال بنا|
E-Mail: [email protected] Ìãيع ÇلÃÑÇء æÇلãÞÇلÇÊ ÇلÊي ÊäÔÑ في ÇلãæÞع ÊعÈÑ عä ÃÑÇء ÃÕحÇÈåÇ æلÇÊعÈÑ ÈÇلÖÑæÑة عä ÑÇي ãæÞع www.hekar.net

ãÏيÑ ÇلãæÞع: äÇيف ÑÔæ
åيÆة ÇلÊحÑيÑ عÇÏل علي