كوردي | Kurdî | عربــي |                           الرئيسية | عالم الأخبـار | هيئـة التحريـر | مواقع | الارشيف| ارسال مقال | الأتصال بنا|                                     
K TV
  شؤون كوردستانيـة


مسرور بارزاني: لا يمكن تنفيذ الدستور بسبل غير دستورية

رئيس حكومة إقليم كوردستان يستقبل المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي في التحالف ضد داعش

ممثل كوردستان بواشنطن: وقف اطلاق النار بين أربيل وبغداد هشا وعلى أمريكا التدخل
ممثل كوردستان بواشنطن: وقف اطلاق النار بين أربيل وبغداد هشا وعلى أمريكا التدخل

فلاح مصطفى يجتمع في واشنطن مع بريت ماكغورك

كوردستان: مستعدون للحوار وبغداد تتخذ خطوات غير دستورية تجاه الاقليم

زعيم التغيير: المنطقة على شفير حرب تستوجب وحدة الصف الكوردي

اقليم كردستان استعاد حظوظه في دوائر الكونغرس الامريكي!!

الكونغرس الامريكي يتجه لإقرار مساعدات عسكرية غير مشروطة لكوردستان

بارزاني يذكّر العبادي بمعركة الموصل ويعد فقدان الاراضي "مؤقتا"
بارزاني يوجه رسالة للعبادي ويعتبر خسارة كركوك

الرئيس الفرنسي يوجه رسالة إلى نيجيرفان البارزاني

امريكا، اسرائيل وبريطانيا: ايران ستستلم رداً قوياً

أربيل تستلم مليار دولار من "روس نفط" وتستخدمها لسداد ديون

اجتماع لقيادة الحزب الديمقراطي برئاسة البارزاني لبحث العلاقات مع بغداد من قبل آسو سراوي

البيشمركة تطلب من التحالف الزام بغداد بسحب الحشد الشعبي من المناطق المتنازع عليها

نيجيرفان بارزاني وتيلرسون يتداولان التوترات القائمة بين إقليم كوردستان والعراق
  شؤون عراقية


"واشنطن تايمز": بريت ماكغورك هو المسؤول عن الهجوم على كركوك
صحيفة امريكية تحمل قياديا أمريكيا مسؤولية أحداث كركوك

خليل زاد يعلق عن حياد ترامب ويطرح تصورات عن "الحكم الذاتي" للسنة

مصدر حكومي: العبادي يعلم علم اليقين ان مسعود بارزاني مازال اللاعب الرئيس

مثالية أم واقعية: كيف تفكر الولايات المتحدة في استقلال كردستان العراق؟ عمرو صلاح
مثالية أم واقعية:

الأمم المتحدة تدعو إلى التحقيق في حالات خرق حقوق الإنسان في العراق

وكالة الاستخبارات الأمريكية: لدينا معلومات حول وجود قاسم سليماني في كركوك
مدير وكالة الاستخبارات الأمريكية، مايك بومبيو

التحالف الدولي: لن نسلح الحشد الشعبي ولا يمكننا دعم القوى المدعومة من إيران

ثلاث معارك سياسية بانتظار العراق قبل طي صفحة داعش

فصل دموي جديد في الشرق الأوسط.. وزير خارجية ألماني يضع سيناريوهات ما بعد داعش
S

اياد علاوي: العرب دخلاء في العراق والكرد والمسيحين واليهود هم الاصل
علاوي : العراق أصبح ساحة صراع إقليمية ودولية

وزارة الثقافة تواصل اغناء مكتبة جامعة الموصل

التحالف الدولي يؤكد هبوط مروحيات في الحويجة ويطالب الحكومة العراقية بتوضيح

هكاري في البرلمان الاوربي : الحكم الذاتي هو الحل الوحيد لشعبنا...

مؤتمر لمسيحيي "سهل نينوى" في بروكسل ومطالبات بحكم ذاتي
مؤتمر لمسيحيي

الغارديان: "الهلال الشيعي" يتلاشى
  شؤون اللاجئين


اعتقال خمسة لاجئين بتهمة إضرام النار في مركز إيوائهم في مدينة بليفيلد

خبر سيء من المانيا للمهاجرين العراقيين

ترامب والهجرة واللجوء(1) مجدى خليل

النائبة فيان دخيل في مؤتمر حول النازحين واللاجئين المنعقد في دهوك يومي ١٦-١٧ نوڤمبر ٢٠١٦

وزير الداخلية الألماني: لا مكان للمتطرفين الإسلاميين في مجتمعنا

هام جدا جدا : سار جدا و من اهم واسعد الاخبار التي ينتظرها ألاف من طالبي اللجوء في ألمانيا..

ألمانيا تتجه لترحيل من ترفض طلبات لجوئهم إليها

دولة البرتعال تستعد لاستقبال اللاجئين الايزيديين في اليونان

ألمانيا تُنهي عصر "اللاجئ الذهبي".. وهذا أكثر ما يخيف في قانونها الجديد هافينغتون بوست عربي | سليمان عبد الله- برلين

تعرف على إحصاءات مصلحة الهجرة حول اللجوء و فترات الإنتظار و عدد الحاصلين على الإقامة الدائمة و الجنسية لعام 2016
  التهاني والتبريكات


الاعلامية المتألقة والمخضرمة زينب السندي عضوة في فرع اربيل لنقابة صحفيي كوردستان وعضو فدراسيون الصحفيين العالمي
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏

ثورة كولان امتداد لثورة ايلول وانتفاضة اذار ولن تطفئ نيرانها حتى اعلان الدولة الكوردية/ ديارين خديدا خلف

وفد الكورد الايزيديين في بغداد يهنأ مسؤول الفرع الخامس

فرع نينوى لنقابه صحفيي كوردستان يهنيءالصحفيين بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة ...اكرم سليمان
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏وقوف‏ و‏نظارة شمسية‏‏‏‏

تهنئة بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة/قاسم ميرزا جندي

الاستاذ نايف رشو مدير موقع هكار نت المحترم بعد التحية والتقدير /جلال شيخ علي

هكار نت 9 أعوام من التألق والإبداع والشموخ /خديدا الشيخ خلف
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

برقية تهنيئة بمناسبة تأسيس موقع هكار نيت وانطلاقة العاشرة لموقعكم/حمدي عبدالباقي برواري
  التعازي والوفيات


تعزية بوفاة الاستاذ يوسف فارس عبو من قرية ايسيان

خبر مؤسف وحزین جدا !!!ة إبن العم والاستاذ القدیر ( یوسف فارس الهكاري ) من أهالي قریة أیسیان
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

وكيل سمو الامير يقدم التعازي والمواساة لكوادر الاتحاد الوطني الكوردستاني في الشيخان اعلام المجلس

الرئيس بارزاني: لا احد يشعر مثلي بالفراغ الذي تركه مام جلال

غفور مخموري يعزي عائلة الفقيد الرئيس (مام جلال الطالباني) والاتحاد الوطني الكوردستاني ميديا _ اربيل
  البالتالك


محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (بيت الامارة والمجتمع الايزيدي)

محاضره للسيد زهير عبو في غرفه كوجكا كوردسان! زيدو عتو

محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (وضع الإيزيدين في شنكال والمنطقة )

إعلان غرفة كانيا سبي تحاور مسؤول الفرع 17 للحزب الديمقراطي الكوردستاني _شنكال _ا


ئاگەھداری کۆچکا رەڤەندا کورد ل ئەورۆپا

محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (حاجة المجتمع الإيزيدي إلى تنظيم سياسي)


به‌رپرسێ لقێ هه‌ژده‌ سميناره‌ک د ژورا ره‌ڤه‌ندا کورد ئه‌وروپا ل سه‌ر پالتاکي پێشکێش کر
  اعلانـات


لماذا الاصرار الكوردي على اجراء الاستفتاء في موعده والاخرين على تأجيله؟ جواد ملكشاهي
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

دعوة لحضور سمينار للقيادي علي تتر نروئي في ميونيخ ببمناسبة الذكرى الثالثة لفاجعة شنگال وموضوع الاستفتاء على كوردستان..
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

اربيل .. تويوتا العراق تكشف عن اصدارها الأخير من لاند كروزر دلير ابراهيم - اربيل

بمشاركة العراق واقليم كوردستان شركة إل جي إلكترونيكس في مهرجان

خلال مناسبة بهيجة في عاصمة اقليم كوردستان العراق هواوي العالمية تُطلق هاتف "مايت إس" بتقنية لمس ثورية دلير ابراهيم - اربيل

تخفيضات من مكتب آراينة للسياحة والسفر من برلين الى اربيل ومنه الى برلين على خطوط الجوية العراقية

مكيفات للجو مخصصة للاجواء الحالية مكيفات إل جي إلكترونيكس تنفرد بالقدرة على التبريد حتى درجات حرارة 60 مئوية دلير ابراهيم - اربيل
  العلوم والصحـة


عملية جراحية ناجحة لوكيل الأمير حازم تحسين سعيد ....حسن قوال رشيد

منظمة سمارت ويب وخدمات متعددة في مجال تكنولوجيا المعلومات دلير ابراهيم - اربيل

تدخين مليون سيجارة لفافة تبغ.الباحث- داود مراد الختاري

جامعة سوران ومستشفى باكي .. بحث سبل التنسيق والتعاون المشترك دلير ابراهيم - اربيل

إنه شيء جنوني حقاً : هذه الثمار تقتل السرطان في خلال 5 دقائق !

بالصور طريقة استخدام قشر الموز لتبييض الاسنان

شرب الماء الساخن على المعدة الفارغة موضوع هامّ، ليتني أستطيع إيصاله لكلّ إنسان

الكشف عن ديسكڤري سبورت الجديدة في حدث حصري من قبل سردار للوكالات التجارية في السليمانية دلير ابراهيم- السليمانية

إل جي إلكترونيكس تحدث نقلة نوعية في عالم أجهزة الطبخ في اقليم كوردستان والعراق المنزلية بإطلاق طباخ جديد دلير ابراهيم - اربيل

ورق الزيتون بركة وشفاء وأسرار مذهلة

مشاركة أطباء من اقليم كوردستان والعراق في مؤتمر علمي لبحث علاج الربو دلير ابراهيم - اربيل

فايروس الكبد سي

التجربة احسن برهان ((أغسـل كليتيـك بيدك )) يا ريت الكل يقراها

غداً ''ساعة الأرض'' و الظلام سيغمر دول العالم!!

الاطباء ينصحوكم بغسل الملابس الجديدة!! ........
يوجد حاليا, 148 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

غرب كوردستان بحاجة إلى قيادة موحدة /جان كورد


صفحة للطباعة صفحة للطباعة


عندما تشتد العاصفة يشرع قبطان السفينة في إصدار أوامر حازمة لإنقاذ نفسه ومن معه وسفينته من خطر الغرق، وسرعان ما ينفّذ أتباعه تلك الأوامر لإدراكهم التام بأن الالتزام بها وتنفيذها يساعدهم للبقاء على الحياة والاستمرار في سفرهم عبر البحار. في هذه الحال لن تجد أحداً يعارض أوامر القبطان أو يبدأ بالجدال معه أو التكاسل  
في تنفيذها. الجميع يعمل ويقوم بالواجبات المحددة المنظمة حتى لا تنهار أو تنكسر أو تتيه السفينة عن مسارها المرسوم. وفي أتون الحرب تسير الأمور أيضاً هكذا... وكذلك في عالم البناء للعمارات والجسور والأنفاق العملاقة، نجد البنائين والعمال ينفذون بدقة ما تم تكليفهم به من واجبات، حتى وصل الأمر بالصينيين واليابانيين إلى إنجاز عمارة كبيرة جداً خلال شهر واحد فقط.
أما في السياسة، فإن الأمور تسير بشكلٍ مختلف تماماً، فالكل يجدون لأنفسهم الحق في التخطيط والتنفيذ، ويبررون ذلك التوجه بأن الديموقراطية تسمح لهم بذلك. وهذا ليس بصحيح البتة، فمن قال بأن السياسة ليست صراعاً مع عواصف عاتية ومواجهة تحديات عظيمة ومسائل أشد تعقيداً من بناء عمارات شاهقة أو خوض معارك حربية أو حفر أنفاق تحت الجبال؟ بل في السياسة من الأخطار والمصاعب والمواجهات العنيفة ما لا نجده في شؤون الحياة الأخرى، فانظروا إلى ما يجري في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث بدأ رئيسها بتنفيذ ما وعد به شعبه، إلاّ أنه يواجه تحديات لم يكن يتوقعها، وقد يتراجع عن كثيرٍ من أهدافه أو يحدث ما قاله له الرئيس السابق أوباما بأنه لن يستطيع إكمال دورته الرئاسية الأولى لما سيواجه من متاعب، فعالم السياسة غير عالم التجارة الذي جاء منه الرئيس دونالد ترامب، ومن الرؤساء من فقد حياته وهو في ذروة مجده، مثل جون ف كينيدي وأنور السادات.
يبدو أن الكورد في غرب كوردستان، قادةً وكوادر منظمة وأعضاء حزبيين، من ديموقراطيين وثوريين، قوميين وأمميين، سوريين أو كوردستانيين فكراً وسياسةً، يستخفون بالعمل السياسي، فمنهم من يجعل من المؤتمرات والاجتماعات مناسبات لتعزيز نفوذه وصقل صورته، ومنهم من يعتبر أي نقدٍ موجه لشخصه وسياسته نقداً للأمة والقومية والمبدأ والحزب والقائد، ومنهم من لا يلتزم بالضوابط والأصول الحزبية إلاّ لتصفية منافسيه وناقديه،  ومنهم من يطلب من رفاقه وأنصاره كتم الأسرار الحزبية، إلاّ أنه بنفسه يبوح لمن يشاء لما في جعبته من أسرار غير مكترث بالتراتب التنظيمي أبداً... وسلسلة المخالفات وخروقات الأنظمة الداخلية للتنظيمات لا تنتهي، إلا أن الجريمة تكمن في هذا الكم الهائل من "القيادات" و"المكاتب السياسية" و"رؤساء الأحزاب"، الذين يتخبطون في رسم سياسات تنظيماتهم وفي الأداء المأمول منهم، والديموقراطيون يتهمون الثوار والأمميين بالتفريط في حق تقرير المصير لشعبهم، في حين يتهم الآخرون الديموقراطيين بالكسل والفشل وقلة الحيلة والبقاء في القوقع القومي الضيق.  وأينما نظرت تجد لوائح الاتهامات بالخيانة الوطنية والعمالة للأردوغانية أو لنظام الأسد أو لإيران، أو بقبض الأموال من المخابرات الفلانية والفلانية، كما تجد ضعفاً ظاهراً في تمثيل الشعب الكوردي، الذي بات يشعر بأنه بلا قيادة في خضم هذا التحارب والنزاع المستمر هذا يدل على "الفشل الذريع"، فلا الأحزاب كالأحزاب، ولا قيادات الأحزاب كالقيادات المطلوبة في هذه المرحلة الحساسة من تاريخ سوريا وغرب كوردستان.
ماذا لو ذهب فريق الثوريين الكورد إلى مؤتمر الأستانة، عوضاً عن فريق الديموقراطيين الكورد؟ كيف كانت ستدور دائرة الإعلام الثوري في قناة روناهي أو طاري...؟ وماذا لو دعم الأمريكان الديموقراطيين بالسلاح في جمهورية شمال كاتنغا عوضاً عن دعم الآبوجيين، أعداء الامبريالية الأمريكية، أباً عن جد؟ فكيف كانت ستتصرف أحزاب "المجلس" الموقرة مع معارضيها وناقديها؟  
هذه التناحرات التي في معظمها ذات جذور نفسية واجتماعية متعلقة بما جبلت عليه الشخصية الإنسانية من غرور وكبرياء وعدم تعلّم العمل ضمن الجماعة، ومحاولة البعض فرض آرائهم أو آراء أسيادهم عن طريق القوة، فيتقلب بعضهم في اختيار حلفائه حسب حاجته الآنية ومصالحه الحزبية، بل الشخصية وحدها، فاليوم تابع لموسكو وطهران، وغداً مداعب للإعلام السعودي في محاولة لتلميع الوجه وترقيع الثوب، في حين أن الرقع قد اتسع على الراقع، ولم يعد يدري على أي إيقاع يرقص...  وهناك موضوع رافض للنصيحة من جيش المثقفين والوطنيين غير الملتزمين حزبياً، لأن بعض القادة "الكوماندرز" يعتبرون المثقفين وغير المنحازين وبالاً عليهم وشراً مستطيراً... وكل خطوة صحيحة في اتجاه التضامن الحقيقي بين قيادات الأحزاب والمثقفين الوطنيين تصطدم باستمرار بعنجهية وغرور بعض المتسلطين على التنظيم السياسي الكوردي، بغض النظر عن الاتجاه والفكر.
إن السبب الرئيس في هذا هو عدم سعي الكورد السياسيين لبناء مؤسسة سياسية موحدة لهم، فلو كانت لديهم "قيادة موحدة" لما تفاقم النزاع بينهم لهذه الدرجة، بحيث صاروا "مسخرة" أمام شعبهم وأمام العالم، وفقدوا بريق تنظيماتهم... لأنهم يتصرفون أحياناً وكأنهم كشاشو حمام، أو رعاة تركوا قطعانهم ليلعبوا مع بعضهم ويتشاجروا، ولو كانت هناك قيادة موحدة لظهر من بينهم "قبطان" يحترمه الجميع، أحزاباً وجماهير... ولذا فإن كلا الطرفين يسعى لسد هذا النقص نفسياً بعمق كوردستاني معين من خارج غرب كوردستان.
برأيي، أن تضغط الجماهير والفئات المتنورة منها بحزم وعزم على كل القادة والأمناء العامين، على المكاتب السياسية واللجان المركزية، بأن تفضح تخبطاتهم السياسية وبعض علاقاتهم الخارجية التي لا تنفع شعبنا بل تضر به مع قوى إقليمية تعادي قضية شعبنا جملةً وتفصيلا، لتخرج هذه القيادات من ظل هذه المجموعة المعارضة السورية أو تلك، ومن دائرة هذا الحلف الإقليمي أو ذاك... وعلى المثقفين وغير المنحازين عموماً إرغام هذه القيادات على التوجه صوب وحدة التنظيم بين الأحزاب المتشابهة في الفكر والأهداف والتركيبة التنظيمية... فكيف يكون هناك أكثر من ثلاثين تنظيماً حزبياً بين شعبٍ لا يتجاوز تعداده السكاني ثلاثة إلى أربعة ملايين من المواطنين؟ كيف لا يشعر هؤلاء القادة بالخزي والعار وهم يتحالفون مع بعضهم بعد أن وجهوا تهم الخيانة والعمالة لبعضهم بعضا وانشقوا تنظيمياً عن بعضهم وأضروا بشعبه، ثم جاؤوا إلى بعضهم بالقبلات والاحتضان، وكأنهم لم يضروا بقضية شعبهم بانشقاقاتهم وتحزبهم الأعمى من قبل؟
العمل الحزبي والسياسي ليس أسهل من بناء الجسور والعمارات وحفر الأنفاق، ويتطلب احتراماً فائقاً لمشاعر الشعب واستعداداً للتضحية من أجل أهدافه الحقيقية، كما يتطلب أصالةً في الالتزام والقيام بالواجب الحزبي، وعلى الحركة بشكل عام أن تضع خارطة طريق لها صوب تأسيس "قيادة موحدة" بين أكثر من نصف عدد هذه الأحزاب على الأقل، ولا يمكن إيجاد هكذا قيادة من دون توحيد تنظيمات متقاربة ومتشابهة فيما بينها...
وعليه، يجب تحريك الشارع الكوردي من أجل الوحدة التنظيمية وليس لدعم رغبات زعماء حزبيين في مزيد من السيطرة والاستمرارية على رأس الهرم السياسي الحزبي، الذي يبدو أضعف من سائر أهرامات السياسة السورية...  وتحريك الشارع الكوردي يبدأ بتحريك المثقفين قبل أي فئة اجتماعية أخرى.
فإلى العمل في الشارع السياسي الكوردي...



صفحة للطباعة صفحة للطباعة

 
الرئيسية | عالم الأخبـار | هيئـة التحريـر | مواقع | الارشيف| ارسال مقال | الأتصال بنا|
E-Mail: [email protected] Ìãيع ÇلÃÑÇء æÇلãÞÇلÇÊ ÇلÊي ÊäÔÑ في ÇلãæÞع ÊعÈÑ عä ÃÑÇء ÃÕحÇÈåÇ æلÇÊعÈÑ ÈÇلÖÑæÑة عä ÑÇي ãæÞع www.hekar.net

ãÏيÑ ÇلãæÞع: äÇيف ÑÔæ
åيÆة ÇلÊحÑيÑ عÇÏل علي