كوردي | Kurdî | عربــي |                           الرئيسية | عالم الأخبـار | هيئـة التحريـر | مواقع | الارشيف| ارسال مقال | الأتصال بنا|                                     
K TV
  شؤون كوردستانيـة


وزير الخارجية الأمريكي: نحن سعداء بمشاركة ممثل عن البارزاني في المؤتمر

رئيس إقليم كوردستان يستضيف سفراء وقناصل وممثلي الدول الأجنبية

أمير ايزيدي : PKK بصدد تنفيذ مشروع خطير بدعم من المالكي حذر من مخاطر وجود مسلحي الحزب في شنكال

ذكرى احياء شهداء حلبجة /Xelil Sincari

عشرات الايزيديين يتركون صفوف مسلحي الـpkk في سنجار ويلتحقون بقوات البيشمركة

ذكرى قصف مدينة حلبجة بالسلاح الكيمياوي /فاضل ميراني

الحزب الديمقراطي الكوردستاني: الـ(PKK) ينفذ أجندة مخابرات اقليمية / زياد الحيدري

بە لە دایک بوونت هیواو ئومێدی کورد لە دایک بوو /ئاسو بالیسانی

قائد في البيشمركة: لا شرعية لوجود حزب العمال في سنجار

رئاسة إقليم كوردستان: البارزاني وجه بضبط الأوضاع في سنجار ولا يمكن لأي طرف إعاقة تحركات البيشمركة / شونم عبدالله خوشناو

غفور مخموري يوقع كتابه ( الحيران ) لمثقفي غرب كوردستان ميديا _ اربيل: إن الفولكلور يشكل الحجر الأساس لآداب كل أُمة

امير الإيزيديين في إقليم كوردستان والعالم: أطالب جميع الاطراف بوقف الإشتباكات رووداو - اربيل

روسيا وإقليم كوردستان يعززان علاقاتهما

بينالي يلدرم: العالم يعترف بعلم إقليم كوردستان

الرئيس بارزاني: لانريد تدخل اي دولة في شؤننا
  شؤون عراقية


ائتلاف الحكيم:نرفض الابتعاد عن ايران

ترامب: إيران تستحوذ على العراق بعد إهدار أمريكا 3 تريليون دولار / زياد الحيدري

إكسون موبيل في العراق.. كيف تتصرف شركة وزير خارجية أمريكا بعد حظر ترامب؟

حملة لازالة شعارات داعش في الساحل الايسر.

عاجل .. عزل الجانب الايسر عن الأيمن بالموصل بشكل نهائي

فيان دخيل تحمّل رئيس الوزراء ومجلس النواب ورئيس الجمهورية مسؤولية ذبح الاقليات في العراق

عاجل..البرلمان يصوت على قانون الحشد الشعبي

العبادي : الاقليم مستقل عن العراق منذُ عام 1991 ولا مانع ل بغداد من استقلال اقليم كوردستان

قوات الجيش وكتائب “بابليون” يحررون “أكبر” دير للمسيحيين في سهل نينوى من قبضة داعش

العثور على مقبرة جماعية جديدة قرب الموصل

الحكومة العراقية: سنتعامل فقط مع حكومة إقليم كوردستان

عاجل وخطير جدا : مدير الاستخبارات الأميركية سوف يتم تقسيم سوريا والعراق .. اليكم التفاصيل

الجاف تعلن رفض زيادة نسبة استقطاع الرواتب في الموازنة وتكشف ابرز الملاحظات بشأنها

طيار كوردي يحارب داعش ضمن القوات العراقية بطائرة F16

اجتماع بين حكومتى اقليم كوردستان (محافظةدهوك) وحكومة العراق المركز(محافظة نينوى)/ ‏‎Mouhiddinee Maarouf Mouhiddine‎‏.
  شؤون اللاجئين


اعتقال خمسة لاجئين بتهمة إضرام النار في مركز إيوائهم في مدينة بليفيلد

خبر سيء من المانيا للمهاجرين العراقيين

ترامب والهجرة واللجوء(1) مجدى خليل

النائبة فيان دخيل في مؤتمر حول النازحين واللاجئين المنعقد في دهوك يومي ١٦-١٧ نوڤمبر ٢٠١٦

وزير الداخلية الألماني: لا مكان للمتطرفين الإسلاميين في مجتمعنا

هام جدا جدا : سار جدا و من اهم واسعد الاخبار التي ينتظرها ألاف من طالبي اللجوء في ألمانيا..

ألمانيا تتجه لترحيل من ترفض طلبات لجوئهم إليها

دولة البرتعال تستعد لاستقبال اللاجئين الايزيديين في اليونان

ألمانيا تُنهي عصر "اللاجئ الذهبي".. وهذا أكثر ما يخيف في قانونها الجديد هافينغتون بوست عربي | سليمان عبد الله- برلين

تعرف على إحصاءات مصلحة الهجرة حول اللجوء و فترات الإنتظار و عدد الحاصلين على الإقامة الدائمة و الجنسية لعام 2016
  التهاني والتبريكات


احمد كوران -------------- اعياد نوروز وراس السنة الكوردية

خطوة بالاتجاه الصحيح ~~~~سالم رشو

دكتوراه فخرية لعدد من الشخصيات المجتمعية من المركز الثقافي الالماني الدولي

مراسيم عزاء على ارواح الشهداء الثلاثة 1. الشهيد البطل هاوكار 2. الشهيد البطل ساكو 3. الشهيد البطل دلشير /بختيار ابراهيم

كلمة شكر وتقدير من عائلة ال قاسو بمناسبة تخرج ابنهم الدكتور برفان وحصوله على شهادة الدكتوراه في قسطرة القلب

برفان فياد شمو يحصل على شهادة الدكتوراه في قسطرة القلب

مسرور بارزاني: اثبتت الظروف التي مررنا بها، مدى صلابة اسس التعايش في كوردستان

الرئيس بارزاني: ستبقى كوردستان دوماً ملاذاً وسنداً للأخوات والإخوة المسيحيين وقيم التعايش
  التعازي والوفيات


في وداع الأستاذ خلات الياس رشيد .Kifah Kunji

الاعلامية شيفا كردي تلتحق بركب شهداء الحرب ضد الارهاب

ممثل الرئيس بارزاني يشارك في مراسيم عزاء عقيلة أمير الايزيدية .

شكر وتقدير شكر وعرفان لكل من قدم لنا واجب العزاء بوفاة عمي العزيز(حجي سمو)

رحيل الاميرة داي (تركو فقير جندي) عقيلة الأمير تحسين سعيد علي
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏جالس‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏
  البالتالك


محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (بيت الامارة والمجتمع الايزيدي)

محاضره للسيد زهير عبو في غرفه كوجكا كوردسان! زيدو عتو

محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (وضع الإيزيدين في شنكال والمنطقة )

إعلان غرفة كانيا سبي تحاور مسؤول الفرع 17 للحزب الديمقراطي الكوردستاني _شنكال _ا


ئاگەھداری کۆچکا رەڤەندا کورد ل ئەورۆپا

محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (حاجة المجتمع الإيزيدي إلى تنظيم سياسي)


به‌رپرسێ لقێ هه‌ژده‌ سميناره‌ک د ژورا ره‌ڤه‌ندا کورد ئه‌وروپا ل سه‌ر پالتاکي پێشکێش کر
  اعلانـات


اربيل .. تويوتا العراق تكشف عن اصدارها الأخير من لاند كروزر دلير ابراهيم - اربيل

بمشاركة العراق واقليم كوردستان شركة إل جي إلكترونيكس في مهرجان

خلال مناسبة بهيجة في عاصمة اقليم كوردستان العراق هواوي العالمية تُطلق هاتف "مايت إس" بتقنية لمس ثورية دلير ابراهيم - اربيل

تخفيضات من مكتب آراينة للسياحة والسفر من برلين الى اربيل ومنه الى برلين على خطوط الجوية العراقية

مكيفات للجو مخصصة للاجواء الحالية مكيفات إل جي إلكترونيكس تنفرد بالقدرة على التبريد حتى درجات حرارة 60 مئوية دلير ابراهيم - اربيل

محاضره بعنوان حول العلاقات بين الجامعتين جامعة دهوك وجامعة اولدنبورك

لمنح زبائنها القدرة على توفير الوقت والطاقة إل جي إلكترونيكس تطرح غسالات Turbo ذات السعة الكبيرة والأداء العالي في ألاسواق دلير ابراهيم- اربيل
  العلوم والصحـة


عملية جراحية ناجحة لوكيل الأمير حازم تحسين سعيد ....حسن قوال رشيد

منظمة سمارت ويب وخدمات متعددة في مجال تكنولوجيا المعلومات دلير ابراهيم - اربيل

تدخين مليون سيجارة لفافة تبغ.الباحث- داود مراد الختاري

جامعة سوران ومستشفى باكي .. بحث سبل التنسيق والتعاون المشترك دلير ابراهيم - اربيل

إنه شيء جنوني حقاً : هذه الثمار تقتل السرطان في خلال 5 دقائق !

بالصور طريقة استخدام قشر الموز لتبييض الاسنان

شرب الماء الساخن على المعدة الفارغة موضوع هامّ، ليتني أستطيع إيصاله لكلّ إنسان

الكشف عن ديسكڤري سبورت الجديدة في حدث حصري من قبل سردار للوكالات التجارية في السليمانية دلير ابراهيم- السليمانية

إل جي إلكترونيكس تحدث نقلة نوعية في عالم أجهزة الطبخ في اقليم كوردستان والعراق المنزلية بإطلاق طباخ جديد دلير ابراهيم - اربيل

ورق الزيتون بركة وشفاء وأسرار مذهلة

مشاركة أطباء من اقليم كوردستان والعراق في مؤتمر علمي لبحث علاج الربو دلير ابراهيم - اربيل

فايروس الكبد سي

التجربة احسن برهان ((أغسـل كليتيـك بيدك )) يا ريت الكل يقراها

غداً ''ساعة الأرض'' و الظلام سيغمر دول العالم!!

الاطباء ينصحوكم بغسل الملابس الجديدة!! ........
يوجد حاليا, 136 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

فاضل ميراني: نحن في الحزب الديمقراطي الكوردستاني لسنا اوصيا على الاخرين ولا نقبل الوصايا من الاخرين


صفحة للطباعة صفحة للطباعة


نص حوار الاستاذ فاضل ميراني سكرتير المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني، مع قناة بي بي سي العربي- برنامج نقطة حوار.

اهلا بكم في نقطة حوار جديدة تأتيكم من اربيل، اذاعة بي بي سي بالتعاون مع مؤسسة المدى العراقية، حول التحديات التي يواجهها اقليم كوردستان العراق في سعيه الى الاستقلال.

 

حوار: محمد سيف النصر
دعا رئيس اقليم كوردستان العراق مسعود البارزاني الى اجراء استفتاء غير ملزم حول استقلال الاقليم، وان كان لم يحدد موعدا بعد لاجرائه، موقف يرى فيه البعض تحقيق للحلم الكوردي الازلي في حق تقرير المصير، مما دفع الى خروج بعض المظاهرات للتأيد داخل الاقليم تحمل لافتات كوداع بغداد و مرحبا بالاستقلال، فيما يرى الاخرون ان هذه الخطوة محاولة لجعل الشعب الكوردي يتغضى عن المشاكل الداخلية و دفعه لاصطفاف وراء الرئيس الذي انتهى ولايته العام الماضي لكنه بقى في السلطة، وكان اكراد العراق سعوا في السنوات الاخيرة لتعزيز الحكم الذاتي في كوردستان في وقت ضعفت العلاقات مع الحكومة المركزية في بغداد بسبب خلافات تتعلق بتفاسم السلطة وعائدات النفط، لكن طموحاتهم تصطدم ايضا بمواقف اقليمية و دولية متحفظة، عرقلة على مر السنين الطموحات الكوردية للاستقلال، الدول المجاورة للعراق خصوصا التي يوجد فيها اقليات كوردية كبيرة كايران و تركيا تبدي تخوفا، فيما اكدت الولايات المتحدة و الاتحاد الاوروبي مرارا على وحدة العراق، وضرورة ان يبقى الاكراد جزاء منه، التحديات كثيرة اذن، نطرحها جميعا على ضيفنا اليوم السيد فاضل ميراني سكرتير المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني.

ارحب بضيفنا السيد فاضل و دعني ابدأ، بسؤال الاكراد اكدوا مرارا على حقهم في تقرير المصير، لكن لماذا يسعى الاكراد الان للاستقلال و بكل هذا الاصرار؟
فاضل ميراني: شكرا جزيلا، اولا انا سعيد جدا احضر هذا اللقاء حول قضية كانت معقدة ولاتزال، عندما نتحدث او نتكلم عن استقلال كوردستان لابد ان نرجع الى حقوق الانسان، لائحة الامم المتحدة، نرجع الى اصالة العروبة الى مكونات او تعايش الاسلام والقبول بالبعض الاخر، كما لابد ان ننظر الى هذا الارض او هذا البلاد الذي قسم بين اربع دول نتيجة مساومات دولية، تذكرنا مئوية سايكس- بيكو التي ابرأ ساحة العرب المتهمون باغتصاب قسم من ارضينا، سايكس- بيكو استفاد العرب منها، ولكن لم يساهموا في تنفيد الاتفاقية، سؤال يطرح او يطرحه الكورد، هل هناك اغتصاب لاراضي الغيير؟، الارض الذي نعيش عليه الان اكان يوما ما ارضا لاغيرنا؟، السؤال الذي يلي هذا السؤال ايضا اذا خاطبنا الاخوة في الدول الاسلامية و معظم الدول العربية منها، نحن اخوة في الدين و الحديث الشريف يقول "لايؤمن احدكم حتى يجب لاخيه ما يحب لنفسه"، هل هناك في الكتب السماوية او الاحاديث بانه يحل للاخرين الترك و الفرس و العرب و اليابانين و الامريكان و الانكليز و ...الخ، ان تكون لهم دولتهم على ارضهم او على ارض الغيير احيانا؟ولكن يحرم هذا الحق عن الكورد، اذا ما تطرقنا الى هذه الاسئلة.
سؤال: لماذا الان تحديدا؟، هذا الخيار الوحيد الان لماذا هذا الخيار الان؟
فاضل ميراني: في الحقيقة لم و لن يكون الخيار الوحيد، هو الخيار المفضل، من هذا الخيار المفضل تطرح ثلاثة اسئلة لاخواننا العرب الحاكمين في العراق، اود ان انبه بان نحن في الحزب الديمقراطي الكوردستاني لسنا اوصيا على الاخرين ولا نقبل الوصايا من الاخرين، نحن نتكلم عن استقلال كوردستان العراق نقطة، اذن نخاطب حكام العرب في العراق من السُنًة و الشيعة و المكونات الاخرى، نعم هناك خيارات الاسئلة الثلاثة التي اطرحها، طرحتها في مقال لي نشر في الزمان، لماذا متى و كيف؟ استقلال كوردستان، و اتمنى على الاخوة الحكام في العراق الحكام العرب من الشيعة و السُنًة ان يطرحوا هذه الاسئلة بمنأه  او بمعزل عن الفكر القومي المتقوقع الذي لايقبل بالاخر مثلما لايقبل للكورد يكون له كيان، لم نُشجع ككورد ان نكون مواطنين متساون في الحقوق و الواجبات، لدينا واجبات المواطنة، كان لدينا و لازلنا نؤدي واجباتنا في المواطنة، ولكن عند الحقوق اما يفرض علينا 17%، ولكن من الغبار التي يأتي من الجنوب حصتنا اكثر من 50% .
سؤال: استاذ فاضل هناك من معاك حول الاسباب الى اقرار هذا العزم، لكن دعني اسألك حين نتحدث عن هذه الخطوة لابد يطرح سؤال، هل يملك الاقليم في هذه المرحلة مقومات و قدرات الاستقلال؟ مقومات و قدرات على الاقدام على هذه الخطوة؟
فاضل ميراني: استاذ محمد تفضلتم الحكومة المركزية بدلا عن حكومة بغداد وهذا التعبير الصحيح عن حكومة بغداد، لو حكومة بغداد استوعبت وتبنت و مارست الفدرالية كبلد اتحادي لسميت بالحكومة الاتحادية وليست الحكومة المركزية، هذا سبب رئيسي لانها تمارس صلاحيات الحكومة المركزية التي هي دون الحكومة الشمولية بجزء معين، هذا موضوع، الموضوع الاخر، مطالبة الكورد بالاستقلال او السعي او النضال من اجل الاستقلال ليس في فعل و رد فعل في الحقيقة هذا حلم استقحقاقات اي قومية على ارضه لديه مقومات ثقافية و اقتصادية و تأريخية وهذه مقومات الدولة، من حقه ان يحلم ويسعى الى تحقيق هذا الحلم، وينطبق هذا علينا مع الاعتذار و فارق التشبيه الرصافي قال
" ألسنا الألى كانت قديماً بلادُنا
بأرجائها نور العدالة يسطع،
فما بالنا نستقبل الضيم بالرضا

ونعنوا لحكم الجائرين ونخضع"،
في الحقيقة هذا يطابق على الكورد ولكن بشكل اخر.
سؤال: هل ينطبق على حلم رومانسي ام حلم حقيقي؟ هناك واقيعية هذه مهم في السياسة؟.
فاضل ميراني: الواقيعية ترجمة لرومانسية الحلم، الموضوع الاخر اود ان أؤكد عليه نحن في العراق كما اشرتُ في المقدمة نحن ادينا الواجبات، ولكن في الحقوق الاخرين لا يستوعبون احيانا يتهم هذا الفرد او ذاك، في الحقيقة نحن مشكلتنا مع الفكر وليس مع الفرد، الفرد و نوع الحكم هو مستنبق من النضج الاجتماعي الذي ينبثق منه هذا البرلمان او ذاك، هذه الحكومة او تلك، وهذا ما نفتقر اليه في العراق، نحن في الحركة السياسية في كوردستان بمختلف احزابها متفقون على الهدف المشترك و هو الدولة الكوردية في كوردستان العراق، قد نختلف على الاسلوب على التوقيت ولكن نتفق على هذا وهذه النقطة القاسم المشترك بين الجميع، اما المقومات الدولة او الانفصال او الاستقلال اتصور الكورد يعون من ثقافة ما يقودهم الى هذا نعرف العوامل الداخلية و نعرف العوامل الخارجية لأي استقلال او انفصال، لدينا تأريخ جنوب سودان، لدينا تأريخ البلدان العربية، لدينا تأريخ بحرين عندما استقلت عام 1970 من ايران و...الخ، نعرف العوامل الداخلية قد لاتكون متوفرة بالشكل، مع احترامي اسرائيل اعلنت استقلالها في اوج خلافاتها الداخلية.
سؤال: استاذ فاضل هل نضجت التجربة السياسية هنا في اقليم كوردستان؟ بما يسمح الانتقال الى التجربة اكثر تطورا بالانتقال نحو السعي للاستقلال؟
فاضل ميراني: من النضج الاجتماعي النسبي، سأخذ المسار بشكل نسبي وليس بشكل مطلق، نعتمد على اولا على الرأي العام الوطني العراقي، ولابد ان اذكر للتأريخ بانه وضع الكورد في العراق يختلف عن وضع الكورد في ايران و توركيا و سوريا لعاملين، العامل الذاتي هو جهد الكورد هذا لايعني ان الاخرين لم يجتهدوا لا، الجهد الكوردي نضالهم المتواصل او المستديم، و طبيعة المجتمع العراقي التوسع الفكري او النظرة الفكرية المتنوعة في مكونات الحركة الوطنية العراقية، ابتدأ من الحزب الشيوعي العراقي عام 1934، الحركة الاشتراكية العربية، وحتى حزب البعث العربي الاشتراكي عام 1967 والتي من جرائها صارت اتفاقية الحادي عشر واقرت الحكم الذاتي لاول مرة في التاريخ لكوردستان العراق.
سؤال: هل التجربة في الاقليم نضجت لهذه الفكرة؟
فاضل ميراني: اذا ماوضعنا الخلافات الداخلية او الخصومة السياسية اذا جاز التعبير بجانب، كوردستان بكوردها، بعربها، بتركمانها، واشوريها،وكلدانها لديهم من الكفاءات لادارة الدولة، ولأدارة العراق بكامله وليست كوردستان، الدليل وانا رجل قانوني وعندما افتح موضوع استدل، و استدلالي بان الكورد منذ الانتفاضة الربيعية عام 1991 أدرنا كوردستان بالجبهة الكوردستانية التي كانت فارغ الجيب، لدينا من حملات الدكتورا في كافة المجالات الاطباء و المنهدسين و...الخ، منذ عشرون عاما نحن ندير هذا البلد بامكانيات مادية محدودة، قبل 2003 و بعد 2003، و رغم النواقص الموجودة في هذا المنحى او ذاك، ولكن تجربة اقليم كوردستان اصبحت من التجارب التي لابد ان تدرس في المدارس.
سؤال: لا اقصد من الناحية الادارية، من الناحية السياسية البرلمان معطل مثلا.
فاضل ميراني: نحن فخورون بانه النضج السياسي، تعاملنا بخصومة و تصالحنا اجريناه عدة انتخابات، اسسنا البرلمان، شكلنا حكومات، خضنا حروب داخلية للاسف، ولكن عدنا و تصالحنا، العفو عن المسلحين مع الحكومة العراقية عام 1991 دليل النضج السياسي في الحركة السياسية في كوردستان العراق، اذن شعبنا الى حدما ناضج سياسيا، ومكونات العملية السياسية في كوردستان العراق مؤهلة سياسيا لممارسة ادارة دولة جديدة كما ادارت اقليم كوردستان الفدرالي منذ 92 احد الان.
سؤال: هل هذا الكلام طرح واقعي رغم تخفظ معضم الاطراف السياسية في الاقليم، الاتحاد الوطني الكوردستاني، حركة التغيير، الاسلاميون متمثلين في الاتحاد الاسلامي و الجماعة الاسلامية، كل هؤلاء متحفظين على الطريقة المضئ نحو هذه الخطوة، فكيف يتم الحديث عن الاجماع و النضج السياسي يسمح بهذه الخطوة؟
فاضل ميراني: تحدثت عن ان المكونات السياسية في كوردستان في ايدلوجيتها في برامجها الحزبية في القرارات، الاتحاد الاسلامي في اخر مؤتمر قرر بان دولة كوردستان هو الهدف الاستراتيجي، انا اتحدث باسم حركة التغيير و باسم الاتحاد الوطني رغم الاختلافات السياسية، الهدف المشترك بين هذه المكونات هذه الاحزاب رغم الخصومة السياسية هو تشكيل دولة كوردية في كوردستان العراق، هناك تحفظ قد لااساير دولة بزعامة مسعود البارزاني، قد لا اساير دولة بزعامة جلال الطالباني، ولكن في قرار نفسي اذا كنت ان لا اكذب على نفسي فأنني مع الدولة الكوردستانية ايا كان رئيسها.
سؤال: استاذ فاضل حتى نغلق هذا الملف سؤال اخير، البعض يطرح تصور ان اثارة فكرة الاستقلال من قبل البارزاني هي هروب للامام من الازمة السياسية الداخلية الموجودة هنا؟
فاضل ميراني: الهروب للامام حالتين حالة ايجابية وحالة سلبية، الهروب للامام هو الالتقاء الخصم وليس الهروب الى الوراء من الخصم، في تصوري وانا منتمون جدا وفدنا الاخير برئاسة نيجيرفان البارزاني الى بغداد، لاول مرة طرح هذا الموضوع الذي نطرحه او نبحث عنه او نحوم حوله على الاستحياء، والاخرين كلما دعوناهم وضعوا اصابعهم في اذانهم، ولم يبقى الاصابع في الاذان ولله الحمد ولم نطرح الموضوع على الاستحياء، سمعونا و سمعناهم، وبتصوري هذا نقطة تحول هناك مثل بالفارسي، حولنا الجدار الجليدي او الثلج الى الماء، وبتصوري هذه نقطة ايجابية، واجزم بان وضعنا الحركة الكوردية و الحركة الوطنية العراقية، لها خصوصيات في الماضي والحاضر و حتى في المستقبل.
سؤال: انت قلت نقطة مهمة متعلقة بالاطراف السياسية الاخرى في بغداد، قلت بانها خطوة تاريخية و يطرح بشكل رسمي، ماذا كان رد الطرف الاخر وهذا مهم؟
فاضل ميراني: الطرف الاخر، "لا كلما يُعرف يقال، وكل ما يُقال صحيح" هذه مقولة انا اؤمن بها، ولكن قد يندهش البعض لجديتنا في هذا الطرح هذه المرة الطرح الذي يختلف عن الطروحات التي طرحت على استحياء في هذه المرة لم نكن على استحياء، ولم يضع الاخرون اصابعهم في اذانهم لكي لايسمعونا، وفي تصوري بداية جملية يجب ان نستثمرها.
سؤال: هل هناك تصور للتعامل على تاثيرات المحتملة  على الاقليم في التعامل مع المواطنين، تصورات على العلاقات مع بغداد العلاقات مع المواطنين الاخرين الذين كانوا ضمن الوطن الواحد؟ وعلاقتهم بالاقليم اذا ما استقل؟
فاضل ميراني: في تصوري للشعب العراقي خصوصيته من بصرة الى زاخو، الوضع الحالي رغم اجراءات الحكومة، حكومة بغداد، و تدخل الارهاب وتعرض العراق الى اكثر من حرب للاسف الشديد، في حروب بمسميات مختلفة، حرب داعش، هناك حرب لا نريد ان نسميها حرب طائفية ايضا موجودة في العراق، ولكن بقى النسيج الاجتماعي العراقي، نسيج متحابب، لا اريد ان اصفه باكثر من متحابب يا ريت حضرتمكم ان تذهبوا الى شقلاوة وكلي علي بك، وترون حافلات الاخوات و الاخوة من الجنوب في كوردستان وهم مرحبون بهم، كذلك الكورد برغم من الاجراءات لهذا المسؤول الحكومي او ذاك، ولكن يبقى الكوردي مواطن عراقي في نظرة الشعب العربي في العراق او العراقيين،سوى كان في نظام اخر او في دولة اخرى، او كان في نوع من التوافق والموضوع هنا لازلنا نتطلع الى فهم مشترك لهذا الموضوع الذي الاخرين قد لايستوعبوه، قسم من نحن الكورد قد نغالي فيه، ولكن لابد ان يكون هناك فهم مشترك للقيام بعمل مشترك.
سؤال: هل هذا الفهم المشترك، ونحن نتحدث عن مناطق متنازع عليها لم يحسم فيها الامر بعد، هذه المناطق عربية، لا هذه المناطق كوردية؟
فاضل ميراني: الانكليز يقولون اذا كان هناك نية طيبة يكون هناك ربح، اذا كان هناك ارادة او تصميم او عزم هناك طريق، على سبيل المثال في نظري انا شخصيا اذا مااتفقنا مع العراق بنوع الدولة و علاقات هذه الدولة مع الدولة العراقية، يمكن ان نترك مشكلة المناطق المنتازع عليها الى نزاع بين دولتين جارتين بالامس كانا دولة واحدة اليوم دولتين، اذا هناك ارادة و رغبة في الحل يمكن ايجاد قرار مشترك، ونحن في العراق اتفقنا على لامركزية في عام 1963 بشق الانفس، ثم بيان 29 حزيران 1966 ثم اتفاقية 11 اذار عام 1970 بوجود طرفين، اعلان الفدرالية كان من طرف واحد ولكن الحمدلله بعد 2003 وجدنا الطرف الاخر في العقد الاجتماعي، اذن نظرة الى الوراء و تأمل الى المستقبل والتعويل على الارادة في الحرص على المصالح المشتركة لهذا الشعب، الشعب العراقي بكوردية و عربه ومكوناته الاخرى سوى قسم الى اثنين او ثلاثة او بقيه كواحدة التعويل على هذه الارادة موجود ايضا لدى الخصوصية العراقية.
سؤال: الجنسيات الاخرى العرب كيف يتم التعامل معهم في حالة الاستقلال؟ هل هناك تصور واضح ملامح واضة حول كيفية التعامل في العيش و العمل؟
فاضل ميراني: في تصوري وجود دولتين لا تمنع ان يسكن العربي و يمتلك في الدولة الكوردية، او الكوردستاني في العراق كما هو قائم في الوقت الحاضر، ماعدا النازحين، النازحين مسألة وقتية، قبل النازحين ايضا كانت هناك المئات من العوائل العربية تسكن و تمتلك لديها متاجر واعمال، ناهيك عن الاطباء و اساتذة الجامعة و....الخ، بالمقابل نفسه هناك الكوردستاني في بصرة و في بغداد و حتى في الناصرية و جنوب العراق ايضا، هذه لاتشكل مشكلة على الاطلاق، ولكن لا اريد ان اجرح شعور الاخرين، انا شخصيا اقدر و اقيًم عاليا جراءة محمد انور السادات رحمه الله، واقيًم لحرب اكتوبر ودق باب الكنيست لفرض السلام على اسرائيل، بفرض السلام العربي الاسرائيلي، كما اقدًر الجرئة في الرئيس عمر البشير في اقراره سلفا لشعب جنوب سودان، تكلمنا عن العامل الخارجي في تصوري أيد ايضا جنوب السودان، والشعب الكوردي يتطلع الى هذا العامل اسوة بما حدث في جنوب سودان كمثال حي و قريب.
سؤال: طبيعة العلاقات بين المكون الكوردي و الشيعي في العراق والتي طالما سمعنا كثيرا من المسؤولين الاكراد انها كانت ستراتيجية،، وربما الان طبيعة العلاقات هي التي تدفع اقليم كوردستان في هذه المرحلة الى خيار الاستقلال هو الافضل، ماذا حدث لماذا اساءة هذه العلاقات التي كانت توصف بانها استراتيجية و متينة مع المكون الشيعي؟
فاضل ميراني: العلاقات لم تصل الى درجة السوء كما يوصف او تصفه، لانزال نمتلك علاقات جيدة مع المكون العراقي شيعة و سُنًة و القوميات الاخرى، قد نختلف في مستوى هذه العلاقة من هذا الحزب الشيعي او ذاك، ولكن الطائفة الشيعية يشكل والكورد الضحية المشتركة للانظمة المتعاقبة، وايضا مشتركون في الانتفاضة الربيعية عام 91 ومشتركون في النضال في تعبيرنا و الجهاد في تعبيرهم ضد النظام الدكتاتوري و الشمولي في العراق و تشكيل الجمهورية الثانية في العراق.
سؤال: العلاقات لا تبدو تعكس ما تحدثته به الان؟
فاضل ميراني: ما تفضل به الاخ الاقتتال الداخلي نحن نجابه منطق القوة بقوة المنطق لكي لايحدث الاقتتال.

سؤال: ايران و تركيا هل تحدثتم مع الاتراك بكل هواجسها من المسألة الكوردية، خشصة انعكاستها عليهم داخليا؟ وهل تحدثم مع ايران مثلا؟ وما الذي سمعتوه؟
فاضل ميراني:  هذه القضية داخلية متعقلة بالعراق و نعرف بانه الذين اقتسموا بلادنا على الدول الاربعة، ولكن لسنا بصدد تشكيل دولة كوردستانية كبرى كما يدعي البعض الاخرين.
سؤال: لكن في خوف الاتراك يخشون بتأثير اكراد تركيا بهذا؟
فاضل ميراني: لماذا تركيا اسست فبرص جديدة في اليونان؟ لماذا ذهب البريطانيون الى سكوتلند؟ لا نسبق الامور نحن لانتجاوز العراق، و المحاور الاساسي للكورد هم الحكومة العراقية ومكونات العملية السياسية العراقية، وبعد الانتهاء من الاتفاقية مع العراق الاخرون مُغيرون اما ان يُعادون الاتفاق الكوردي العراقي، او اما يؤيدوه.
سؤال: سمعنا ملا بختيار مسؤول الاتحاد الوطني الكوردستاني يؤكد ان 28 دولة على الاقل من ضمنها امريكا و روسيا قد وقعوا مذكرة ترفض استقلال اقليم كوردستان؟وتسعى بقائه ضمن العراق الموحد، اذن الموقف الدولي غير موافق، ماذا تقول عن ذلك.
فاضل ميراني: لدينا ملاحظة بما تفضل به اخي العزيز ملا بختيار الذي يشاطرني في الرأي في العديد من المسائل السياسية ولا سيما في الوضع الداخلي و الوضع الاقليمي، بحكم العلاقات وتبادل وجهات النظر، ما تفضل به الاخ بختيار هو كما يلي، الاتحاد الاوروبي سنويا لديهم برنامج تقيم السياسية الدولية و الاقليمية 28 وهم اقل من هذا العدد اجتمعوا بالحكومة، ولنا رأي في الحزب الديمقراطي بان لايجتمعوا بالاحزاب لاننا نريد ان تبرز موقع تجربتنا الفدرالية كبرلمان و حكومة.
سؤال: استاذ فاضل الوقت داهمنا
فاضل ميراني: اهم سؤال اهملته، رؤساء جيكوسلوفاكيا و هنكاريا صرحوا علنا بعكس ما تفضل به الاخ ملا بختيار
شكرا للاستاذ فاضل ميراني سكرتير الحزب الديمقراطي الكوردستاني كنت ضيفنا
https://www.facebook.com/mohanadaloma/videos/1782669215346658/
اعيد طبعه ونشره من قبل قسم الاعلام- مكتب العلاقات الخارجية للحزب الديمقراطي الكوردستاني



صفحة للطباعة صفحة للطباعة

 
الرئيسية | عالم الأخبـار | هيئـة التحريـر | مواقع | الارشيف| ارسال مقال | الأتصال بنا|
E-Mail: [email protected] Ìãيع ÇلÃÑÇء æÇلãÞÇلÇÊ ÇلÊي ÊäÔÑ في ÇلãæÞع ÊعÈÑ عä ÃÑÇء ÃÕحÇÈåÇ æلÇÊعÈÑ ÈÇلÖÑæÑة عä ÑÇي ãæÞع www.hekar.net

ãÏيÑ ÇلãæÞع: äÇيف ÑÔæ
åيÆة ÇلÊحÑيÑ عÇÏل علي