كوردي | Kurdî | عربــي |                           الرئيسية | عالم الأخبـار | هيئـة التحريـر | مواقع | الارشيف| ارسال مقال | الأتصال بنا|                                     
K TV
  شؤون كوردستانيـة


نعم نیچیرڤان بارزاني رئیساً لإقلیم كوردستان و مسرور بارزاني رئیساً للحکومة /لدکتور سامان سوراني

حول زيارة السيد وزير الطاقة الأمريكي /سربست بامرني*

البارتي ... والقرار الكوردستاني حسن شنكالي

مستشار الأمن في الإقليم والمرشح لرئاسة الحكومة السيد مسرور البرزاني يستقبل سفيرة السلام
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏جلوس‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

برلمان كردستان يستقبل نادية مراد...رومیو هکاری
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏٩‏ أشخاص‏

في تطور بموقف الديمقراطي.. ميراني: قد لانتعامل على اساس عدد المقاعد
في تطور بموقف الديمقراطي.. ميراني: قد لانتعامل على اساس عدد المقاعد

الامير تحسين سعيد علي يهنئ الأيزيديين بحلول عيد الصوم لأبناء الديانة الايزيدية


نادية مراد تقدم الشكر الى رئيس حكومة اقليم كوردستان لمساندته في انقاذ المختطفات الأيزيديات..
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏أشخاص يجلسون‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏

تكريم ليلى تعلو القائدي سفيرة السلام العالمي لحقوق الإنسان وبحضور ممثل رئيس اقليم كوردستان والامم المتحدة
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏بدلة‏‏‏‏

السيد وكيل سمو الامير (حازم تحسين سعيد) يلتقي بوزيرة الهجرة والمهجرين في دولة بولونيا في معبد لالش. اعلام المجلس
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏أشخاص يبتسمون‏‏

كوردستان تطالب بالاستفادة "الفعلية" من الاتفاقية الامريكية العراقية
كوردستان تطالب بالاستفادة

وكيل سمو الامير يلتقي القنصل الفرنسي العام في اربيل. اعلام المجلس
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏بدلة‏‏‏‏

لمناسبة حلول صيام وعيد ايزي المبارك: صندوق الامير تحسين سعيد علي يقدم مساعدات مالية للنازحين الايزيديين. اعلام المجلس
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏‏‏أشخاص يجلسون‏، و‏طاولة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

فوضى إعلامية يجب وضع حد لها /ميان خيري بك
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

بغداد/...اعلن صالح وزير الشهداء والمؤنفلين في حكومة اقليم كردستان محمود حاج صالح ،السبت،

  شؤون عراقية


الكشف عن تفاصيل اتفاق سياسي حسم ست وزارات بحكومة عبدالمهدي
الكشف عن تفاصيل اتفاق سياسي حسم ست وزارات بحكومة عبدالمهدي

تقرير امريكي: هل تعلمون ماذا ينتظر الشرق الاوسط ومنه العراق؟ اسوأ ايام
تقرير امريكي: هل تعلمون ماذا ينتظر الشرق الاوسط ومنه العراق؟ اسوأ ايام

انباء عن "تغيير" المبعوث الامريكي "ماكغورك" في العراق والسبب ؟

8 مرشحين لرئاسة الحكومة يجتازون اختبار السيستاني والكورد والسنة يكشفون اوراقهم

اجراءات امنية امريكية غير مسبوقة في العراق
اجراءات امنية امريكية غير مسبوقة في العراق

عاجل.. السيستاني يعلن موقفا رسميا من مرشحي رئاسة الوزراء ويصدم العبادي
عاجل.. السيستاني يعلن موقفا رسميا من مرشحي رئاسة الوزراء ويصدم العبادي

العبادي يطمئن الاميركان بانه يمنع اي تاثير لخصوم واشنطن في القرار العراقي

إغراءات مالية للنواب تصل الى 250 مليون دينار مقابل الإنضمام للكتلة الأكبر

إسرائيل تلوح بضرب مواقع عراقية على غرار ما فعلته بسوريا.. لهذا السبب

عاجل بالوثيقة.. إعلان تشكيل الكتلة الأكبر بـأكثر من 160 نائباً
بالوثيقة.. إعلان تشكيل الكتلة الأكبر بـأكثر من 160 نائباً

ميراني: لن ينتخب رئيس جديد للبرلمان العراقي غداً ان انعقدت الجلسة
ميراني: لن ينتخب رئيس جديد للبرلمان العراقي غداً ان انعقدت الجلسة

المشهد السياسي قضية استعادة "يهود" العراق "جنسياتهم" تدخل منعطف جديد..

تظاهرة وسط بغداد ضد التدخل الأمريكي بتشكيل الحكومة


انتهاء اجتماع قيادة الديمقراطي الكوردستاني ونيجيرفان بارزاني يعلن النتائج
انتهاء اجتماع قيادة الديمقراطي الكوردستاني ونيجيرفان بارزاني يعلن النتائج

لصوص بغداد.. صراع «الحشد» و«العبادي» يسرق مستقبل العراق
العبادي والحشد الشعبي
  شؤون اللاجئين


وزير الداخلية الألماني يعلن الاتفاق مع إيطاليا على إعادة اللاجئين‎

ألمانيا: زيهوفر يتوقع اتفاقاً قريباً مع إيطاليا بشأن اللاجئين
Pressekonferenz mit Horst Seehofer

رسالة مؤسسة بارزاني الخيرية في اليوم العالمي للاّجئين

ألمانيا.. التوصل إلى صيغة توافقية بخصوص لم شمل اللاجئين

اعتقال خمسة لاجئين بتهمة إضرام النار في مركز إيوائهم في مدينة بليفيلد

خبر سيء من المانيا للمهاجرين العراقيين

ترامب والهجرة واللجوء(1) مجدى خليل

النائبة فيان دخيل في مؤتمر حول النازحين واللاجئين المنعقد في دهوك يومي ١٦-١٧ نوڤمبر ٢٠١٦

وزير الداخلية الألماني: لا مكان للمتطرفين الإسلاميين في مجتمعنا

هام جدا جدا : سار جدا و من اهم واسعد الاخبار التي ينتظرها ألاف من طالبي اللجوء في ألمانيا..
  التهاني والتبريكات


هكاري يهنئ القنصلية العامة السويدية...

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٥‏ أشخاص‏، و‏‏بما في ذلك ‏‎Romeo Hakari‎‏‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏بدلة‏‏‏‏‏


هكاري يهنئ مسؤول علاقات الاتحاد الاوربي في اربيل...
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٤‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏

تهنئة بمناسبة مرور الذكرى السادسة والستون لتأسيس اتحاد المرأة الكوردستاني...
لا يتوفر نص بديل تلقائي.

امير الإيزيديين في إقليم كوردستان والعالم يرسل برقية تهنئة الى نيجيرفان البارزاني ومسرور البارزاني
میر تەحسین بەگ: چاوەڕێی رۆڵی کارا و ناوازەی جەنابتان دەکەین

هكاري يشارك احتفال اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني..
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏بما في ذلك ‏‎Romeo Hakari‎‏‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏بدلة‏‏‏‏‏

في برقية تهنئة:السيد رئيس الوزراء الدكتور عادل عبد المهدي المحترم
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏لحية‏ و‏نظارة‏‏‏‏

هكاري يستقبل المهنئين بالذكرى 42 لتاسيس بيت نهرين...
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٥‏ أشخاص‏، و‏بما في ذلك ‏‎Romeo Hakari‎‏‏‏

المخرج نوزاد شيخاني يُكرَّم من قبل سفارة جمهورية العراق في المانيا
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏بما في ذلك ‏‎Nawzad Shekhany‎‏‏‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏‏
  التعازي والوفيات


تعزية بوفاة المغفورة لها( دلالي محمود جوكى)مجمع خانك
Bildergebnis für ‫تعزية هكار نت‬‎

رثاء عن روح الفقيد أبو عماد بمناسبة أربعينيته التي ستقام يوم الجمعة /Muhsin Gnoss2018/12/7
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏يبتسم‏‏

رثاء وبكاء/‏‎Khalid Aloka
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، و‏‏شجرة‏، و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ و‏طبيعة‏‏‏‏‏

كلمة شكر على تعزية من عائلة الفقيد "سليمان لوسي ابو عماد "
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏يبتسم‏‏

تعزية ومواساة بوفاة الشاب عبيد رڤو خديدة من قرية كندالة

Bilden kan innehålla: 1 person

  البالتالك


محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (بيت الامارة والمجتمع الايزيدي)

محاضره للسيد زهير عبو في غرفه كوجكا كوردسان! زيدو عتو

محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (وضع الإيزيدين في شنكال والمنطقة )

إعلان غرفة كانيا سبي تحاور مسؤول الفرع 17 للحزب الديمقراطي الكوردستاني _شنكال _ا


ئاگەھداری کۆچکا رەڤەندا کورد ل ئەورۆپا

محاضرة هذا الاسبوع في غرفة كانيا سبي حول (حاجة المجتمع الإيزيدي إلى تنظيم سياسي)


به‌رپرسێ لقێ هه‌ژده‌ سميناره‌ک د ژورا ره‌ڤه‌ندا کورد ئه‌وروپا ل سه‌ر پالتاکي پێشکێش کر
  اعلانـات


اعلان الى ابناء الجالية العراقية في مدينة هانوفر الالمانية والمدن القريبة منها .مدير المركز الانتخابي في هانوفر : زيدان الياس سليمان

السيرة الذاتية :للمرشحة لازما يوسف تسلسل20 قائمة الحزب الديمقراطي الكوردستاني184

لماذا الاصرار الكوردي على اجراء الاستفتاء في موعده والاخرين على تأجيله؟ جواد ملكشاهي
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

دعوة لحضور سمينار للقيادي علي تتر نروئي في ميونيخ ببمناسبة الذكرى الثالثة لفاجعة شنگال وموضوع الاستفتاء على كوردستان..
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

اربيل .. تويوتا العراق تكشف عن اصدارها الأخير من لاند كروزر دلير ابراهيم - اربيل

بمشاركة العراق واقليم كوردستان شركة إل جي إلكترونيكس في مهرجان

خلال مناسبة بهيجة في عاصمة اقليم كوردستان العراق هواوي العالمية تُطلق هاتف "مايت إس" بتقنية لمس ثورية دلير ابراهيم - اربيل
  العلوم والصحـة


سێ‌ پرسیاره‌كه‌ له‌بیر مه‌كه‌
لا يتوفر نص بديل تلقائي.

عملية جراحية ناجحة لوكيل الأمير حازم تحسين سعيد ....حسن قوال رشيد

منظمة سمارت ويب وخدمات متعددة في مجال تكنولوجيا المعلومات دلير ابراهيم - اربيل

تدخين مليون سيجارة لفافة تبغ.الباحث- داود مراد الختاري

جامعة سوران ومستشفى باكي .. بحث سبل التنسيق والتعاون المشترك دلير ابراهيم - اربيل

إنه شيء جنوني حقاً : هذه الثمار تقتل السرطان في خلال 5 دقائق !

بالصور طريقة استخدام قشر الموز لتبييض الاسنان

شرب الماء الساخن على المعدة الفارغة موضوع هامّ، ليتني أستطيع إيصاله لكلّ إنسان

الكشف عن ديسكڤري سبورت الجديدة في حدث حصري من قبل سردار للوكالات التجارية في السليمانية دلير ابراهيم- السليمانية

إل جي إلكترونيكس تحدث نقلة نوعية في عالم أجهزة الطبخ في اقليم كوردستان والعراق المنزلية بإطلاق طباخ جديد دلير ابراهيم - اربيل

ورق الزيتون بركة وشفاء وأسرار مذهلة

مشاركة أطباء من اقليم كوردستان والعراق في مؤتمر علمي لبحث علاج الربو دلير ابراهيم - اربيل

فايروس الكبد سي

التجربة احسن برهان ((أغسـل كليتيـك بيدك )) يا ريت الكل يقراها

غداً ''ساعة الأرض'' و الظلام سيغمر دول العالم!!
يوجد حاليا, 82 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

حوار مع الكاتب والباحث السياسي العراقي كفاح محمود حول خلفيات وأهداف التصريحات والدعوات الكردية إلى إستقلال إقليم كردستان عن العراق وإنشاء دولة كردية.


صفحة للطباعة صفحة للطباعة


'‏حوار مع الكاتب والباحث السياسي العراقي كفاح محمود حول خلفيات وأهداف التصريحات والدعوات الكردية إلى إستقلال إقليم كردستان عن العراق وإنشاء دولة كردية.

حاوره: عماد الطفيلي

نص الحوار:

سؤال: ما هي خلفيات وأهداف التصريحات والدعوالت الكردية إلأى استقلال كردستان عن العراق وإنشاء دولة كردية؟

جواب: بداية سأعطيك نبذة تاريخية عن هذا الموضوع، فهو ليس وليد اليوم أو البارحة أو قبل سنة، بل هذا الموضوع يدغدغ مشاعر وعواطف ما يقرب من 40 مليون كردي حرموا حتى الآن من أن يحققوا كيانهم حالهم حال بقية أي قومية في العالم، ويعرف الجميع تاريخيا أنه قد غدرتهم اتفاقية سايكس بيكو وجزأت وطنهم بين أربع دول هي العراق وسوريا وتركيا وإيران.

سندع التاريخ وتفاصيله ونعود إلى التاريخ المعاصر منذ ثلاثينيات القرن الماضي وهناك ثورات وانتفاضات عارمة اجتاحت الجزء الجنوبي من كردستان وهي اليوم تسمى كردستان العراق وكلها كانت تنادي بتحقيق مطالب الكرد في هذا الجزء من كردستان، إلى حين ما أزعنت الحكومة العراقية في وقتها وكان رئيسها أحمد حسن البكر الذي كان يقود حزب البعث هنا في البلاد ووقعت مع الجنرال مصطفى الذي عاد من الاتحاد السوفييتي إثر ثورة عام 1958 أيام حكم الزعيم عبد الكريم قاسم، وفي عام 1970 وقعت اتفاقية لأول مرة حيث اعترفت الحكومة العراقية بوجود منطقة اسمها كردستان وبحقوق الشعب الكردي بالحكم الذاتين وكان ذلك أو اعتراف تاريخي لهم.

شعر الكرد أنهم حققوا أو جزء من شعارهم الرئيسي وهو الديمقراطية للعراق والحكم الذاتي لكردستان. لغاية عام 1991 اجتاحت انتفاضة عارمة منطقة كردستان واستقلت استقلالا ذاتيا وتم حمياتها من قبل مجلس الأمن الدولي ومن الولايات المتحدة الأمريكية وأطلق عليها اسم الملاذ الآمن، وبعد ذلك اجرى الأكراد انتخابات عامة انبثق من خلالها أول برلمان كردي ومن ثم حكومة كردستانية مستقلة عن الإدارة الاتحادية أو الإدارة المركزية في بغداد، وبعد سقوط النظام في بغداد عام 2003 ذهب الكردستانيون إلى بغداد ليأسسوا نظاما اتحاديا ديمقراطيا مع الحكومة في بغداد ولكي يعملوا مع شركائهم الآخرين في الوطن العراقي سنة وشيعة بهذا الدستور الدائم للبلاد يضمن حقوقهم ويضمن وجودهم ضمن الاتحاد العراقي، لكن شعر الأكراد منذ عام 2005 وحتى 2014 أن هناك خروقات كبيرة في الدستور ونبهت إدارة كردستان الحاكمين في بغداد وفي مقدمتهم السيد المالكي أن هذه الخروقات ستجعل الكرد في حل من أمرهم بالانفصال عن الدولة العراقية، لأنه في الدستور هناك نصا يؤكد هذا الشيء إذا ما حول حكام يغداد الخروج عن نصوص الدستور وروحيته فإن إقليم كردستان لن يكون جزءا من هذه الدولة، لذلك أنا أعتقد أن حق تقرير المصير هو واحد من أهم المبادئ الإنسانية التي يتمتع بها البشر منها كل العهود والمواثيق.

حينما ذهب الرئيس بارزاني إلى البرلمان دعاهم إلى تشكيل هيئة مستقلة عامة للإعداد للانتخابات، تستعد لإجراء استفتاء، هناك نوعين من الاستفتاء: الاستفتاء الأول في المناطق المستقطعة ومن ضمنها كركوك، وهذا الاستفتاء مدني ومتحضر لأن البارزاني بصفته رئيسا لإقليم كردستان، قال: إننا لا نريد أن نفرض أنفسنا على أهالي هذه المناطق ولذلك سنذهب إلى الاستفتاء، وإذا ما رغب السكان أن يكونوا جزءا من الإقليم كان بها، وإن لديهم رأي آخر فسنزعن لهذا الرأي ونتركهم يختارون إلى إلى أي جزء يريدون أن ينتموا. ومن ثم الاستفتاء الثاني سيكون بعد شهرين أو عدة أشهر من أجل حق تقرير المصير.

سؤال: أستاذ كفاح هل يمكن عمليا قيام دولة كردية مستقلة تتمتع بكل مقومات الدولة المستقلة؟

جواب: بالتأكيد هناك صعوبات ستواجهها، والأمور ليست سهلة بهذا الشكل، ولسوء حظ الكرد أنهم في منطقة ساخنة من العالم وهي منطقة الشرق الأوسط، ولكن المسؤولين السياسيين الكرد والمفكرين السياسيين تحديدا قد أخذوا بعين الاعتبار كافة هذه الأمور، أنشأوا شبكة من العلاقات المهمة جدا خلال السنوات الماضية مع قوى متنفذة في الاتحاد الأوروبي وفي روسيا وفي الولايات المتحدة وفي كندا وحتى مع الدول العربية فهم يتمتعون بعلاقات مثالية ونموذجية، ربما لا يتمتع بها الجزء الآخر من البلاد وهو العراق. ولو وضع بالمقارنة نموذج كردستان ونموذج السيد المالكي في العراق لحصل إقليم كردستان على نقاط أكثر بعدة أضعاف ما يحصله السيد المالكي ومنظومته خلال الثماني سنوات لإدارته للعراق.

أنا أعتقد هذه المقبولية التي حققها الكرد خلال هذه الفترة ربما قال الرئيس بارزاني، أن المعارضين لن يكونوا أعداءا.

الرئيس بارزاني يؤكد دائما بأننا نحن جزء من هذه البلاد التي تحترم الدستور، فهو يضع شرطا، وهو يحترم الدستور الذي كان شريكا في وضعه، لذلك نادى وقال لوزارة خارجية أمريكا: نعمل من أجل إجراء تغيير مهم في العملية السياسية، ونبعد المالكي عن إدراة هذه الدولة ونبحث عن إنشاء حكومة حقيقية تشترك فيها المكونات التي تشعر بالتهميش وخصوصا المكون السني والمكون الكردستاني، وبالتالي يكونون شركاءا حقيقيين في القرار الاقتصادي والسياسي والعسكري والأمني.

أنا أعتقد إذا ما تحقق هذا الشيء وذهب العقلاء في بغداد إلى إنشاء مثل هذا النموذج، فالكرد لن يذهبوا إلى الاستقلال على الأقل خلال هذه المرحلة.

http://arabic.sputniknews.com/arabic.ruvr.ru/2014_07_05/274294766/‏'
نص الحوار: سؤال: ما هي خلفيات وأهداف التصريحات والدعوالت الكردية إلأى استقلال كردستان عن العراق وإنشاء دولة كردية؟

جواب: بداية سأعطيك نبذة تاريخية عن هذا الموضوع، فهو ليس وليد اليوم أو البارحة أو قبل سنة، بل هذا الموضوع يدغدغ مشاعر وعواطف ما يقرب من 40 مليون كردي حرموا حتى الآن من أن يحققوا كيانهم حالهم حال بقية أي قومية في العالم، ويعرف الجميع تاريخيا أنه قد غدرتهم اتفاقية سايكس بيكو وجزأت وطنهم بين أربع دول هي العراق وسوريا وتركيا وإيران.

سندع التاريخ وتفاصيله ونعود إلى التاريخ المعاصر منذ ثلاثينيات القرن الماضي وهناك ثورات وانتفاضات عارمة اجتاحت الجزء الجنوبي من كردستان وهي اليوم تسمى كردستان العراق وكلها كانت تنادي بتحقيق مطالب الكرد في هذا الجزء من كردستان، إلى حين ما أزعنت الحكومة العراقية في وقتها وكان رئيسها أحمد حسن البكر الذي كان يقود حزب البعث هنا في البلاد ووقعت مع الجنرال مصطفى الذي عاد من الاتحاد السوفييتي إثر ثورة عام 1958 أيام حكم الزعيم عبد الكريم قاسم، وفي عام 1970 وقعت اتفاقية لأول مرة حيث اعترفت الحكومة العراقية بوجود منطقة اسمها كردستان وبحقوق الشعب الكردي بالحكم الذاتين وكان ذلك أو اعتراف تاريخي لهم.

شعر الكرد أنهم حققوا أو جزء من شعارهم الرئيسي وهو الديمقراطية للعراق والحكم الذاتي لكردستان. لغاية عام 1991 اجتاحت انتفاضة عارمة منطقة كردستان واستقلت استقلالا ذاتيا وتم حمياتها من قبل مجلس الأمن الدولي ومن الولايات المتحدة الأمريكية وأطلق عليها اسم الملاذ الآمن، وبعد ذلك اجرى الأكراد انتخابات عامة انبثق من خلالها أول برلمان كردي ومن ثم حكومة كردستانية مستقلة عن الإدارة الاتحادية أو الإدارة المركزية في بغداد، وبعد سقوط النظام في بغداد عام 2003 ذهب الكردستانيون إلى بغداد ليأسسوا نظاما اتحاديا ديمقراطيا مع الحكومة في بغداد ولكي يعملوا مع شركائهم الآخرين في الوطن العراقي سنة وشيعة بهذا الدستور الدائم للبلاد يضمن حقوقهم ويضمن وجودهم ضمن الاتحاد العراقي، لكن شعر الأكراد منذ عام 2005 وحتى 2014 أن هناك خروقات كبيرة في الدستور ونبهت إدارة كردستان الحاكمين في بغداد وفي مقدمتهم السيد المالكي أن هذه الخروقات ستجعل الكرد في حل من أمرهم بالانفصال عن الدولة العراقية، لأنه في الدستور هناك نصا يؤكد هذا الشيء إذا ما حول حكام يغداد الخروج عن نصوص الدستور وروحيته فإن إقليم كردستان لن يكون جزءا من هذه الدولة، لذلك أنا أعتقد أن حق تقرير المصير هو واحد من أهم المبادئ الإنسانية التي يتمتع بها البشر منها كل العهود والمواثيق.

حينما ذهب الرئيس بارزاني إلى البرلمان دعاهم إلى تشكيل هيئة مستقلة عامة للإعداد للانتخابات، تستعد لإجراء استفتاء، هناك نوعين من الاستفتاء: الاستفتاء الأول في المناطق المستقطعة ومن ضمنها كركوك، وهذا الاستفتاء مدني ومتحضر لأن البارزاني بصفته رئيسا لإقليم كردستان، قال: إننا لا نريد أن نفرض أنفسنا على أهالي هذه المناطق ولذلك سنذهب إلى الاستفتاء، وإذا ما رغب السكان أن يكونوا جزءا من الإقليم كان بها، وإن لديهم رأي آخر فسنزعن لهذا الرأي ونتركهم يختارون إلى إلى أي جزء يريدون أن ينتموا. ومن ثم الاستفتاء الثاني سيكون بعد شهرين أو عدة أشهر من أجل حق تقرير المصير.

سؤال: أستاذ كفاح هل يمكن عمليا قيام دولة كردية مستقلة تتمتع بكل مقومات الدولة المستقلة؟

جواب: بالتأكيد هناك صعوبات ستواجهها، والأمور ليست سهلة بهذا الشكل، ولسوء حظ الكرد أنهم في منطقة ساخنة من العالم وهي منطقة الشرق الأوسط، ولكن المسؤولين السياسيين الكرد والمفكرين السياسيين تحديدا قد أخذوا بعين الاعتبار كافة هذه الأمور، أنشأوا شبكة من العلاقات المهمة جدا خلال السنوات الماضية مع قوى متنفذة في الاتحاد الأوروبي وفي روسيا وفي الولايات المتحدة وفي كندا وحتى مع الدول العربية فهم يتمتعون بعلاقات مثالية ونموذجية، ربما لا يتمتع بها الجزء الآخر من البلاد وهو العراق. ولو وضع بالمقارنة نموذج كردستان ونموذج السيد المالكي في العراق لحصل إقليم كردستان على نقاط أكثر بعدة أضعاف ما يحصله السيد المالكي ومنظومته خلال الثماني سنوات لإدارته للعراق.

أنا أعتقد هذه المقبولية التي حققها الكرد خلال هذه الفترة ربما قال الرئيس بارزاني، أن المعارضين لن يكونوا أعداءا.

الرئيس بارزاني يؤكد دائما بأننا نحن جزء من هذه البلاد التي تحترم الدستور، فهو يضع شرطا، وهو يحترم الدستور الذي كان شريكا في وضعه، لذلك نادى وقال لوزارة خارجية أمريكا: نعمل من أجل إجراء تغيير مهم في العملية السياسية، ونبعد المالكي عن إدراة هذه الدولة ونبحث عن إنشاء حكومة حقيقية تشترك فيها المكونات التي تشعر بالتهميش وخصوصا المكون السني والمكون الكردستاني، وبالتالي يكونون شركاءا حقيقيين في القرار الاقتصادي والسياسي والعسكري والأمني.

أنا أعتقد إذا ما تحقق هذا الشيء وذهب العقلاء في بغداد إلى إنشاء مثل هذا النموذج، فالكرد لن يذهبوا إلى الاستقلال على الأقل خلال هذه المرحلة.

http://arabic.sputniknews.com/arabic.…/2014_07_05/274294766/

'‏حوار مع الكاتب والباحث السياسي العراقي كفاح محمود حول خلفيات وأهداف التصريحات والدعوات الكردية إلى إستقلال إقليم كردستان عن العراق وإنشاء دولة كردية.

حاوره: عماد الطفيلي

نص الحوار:

سؤال: ما هي خلفيات وأهداف التصريحات والدعوالت الكردية إلأى استقلال كردستان عن العراق وإنشاء دولة كردية؟

جواب: بداية سأعطيك نبذة تاريخية عن هذا الموضوع، فهو ليس وليد اليوم أو البارحة أو قبل سنة، بل هذا الموضوع يدغدغ مشاعر وعواطف ما يقرب من 40 مليون كردي حرموا حتى الآن من أن يحققوا كيانهم حالهم حال بقية أي قومية في العالم، ويعرف الجميع تاريخيا أنه قد غدرتهم اتفاقية سايكس بيكو وجزأت وطنهم بين أربع دول هي العراق وسوريا وتركيا وإيران.

سندع التاريخ وتفاصيله ونعود إلى التاريخ المعاصر منذ ثلاثينيات القرن الماضي وهناك ثورات وانتفاضات عارمة اجتاحت الجزء الجنوبي من كردستان وهي اليوم تسمى كردستان العراق وكلها كانت تنادي بتحقيق مطالب الكرد في هذا الجزء من كردستان، إلى حين ما أزعنت الحكومة العراقية في وقتها وكان رئيسها أحمد حسن البكر الذي كان يقود حزب البعث هنا في البلاد ووقعت مع الجنرال مصطفى الذي عاد من الاتحاد السوفييتي إثر ثورة عام 1958 أيام حكم الزعيم عبد الكريم قاسم، وفي عام 1970 وقعت اتفاقية لأول مرة حيث اعترفت الحكومة العراقية بوجود منطقة اسمها كردستان وبحقوق الشعب الكردي بالحكم الذاتين وكان ذلك أو اعتراف تاريخي لهم.

شعر الكرد أنهم حققوا أو جزء من شعارهم الرئيسي وهو الديمقراطية للعراق والحكم الذاتي لكردستان. لغاية عام 1991 اجتاحت انتفاضة عارمة منطقة كردستان واستقلت استقلالا ذاتيا وتم حمياتها من قبل مجلس الأمن الدولي ومن الولايات المتحدة الأمريكية وأطلق عليها اسم الملاذ الآمن، وبعد ذلك اجرى الأكراد انتخابات عامة انبثق من خلالها أول برلمان كردي ومن ثم حكومة كردستانية مستقلة عن الإدارة الاتحادية أو الإدارة المركزية في بغداد، وبعد سقوط النظام في بغداد عام 2003 ذهب الكردستانيون إلى بغداد ليأسسوا نظاما اتحاديا ديمقراطيا مع الحكومة في بغداد ولكي يعملوا مع شركائهم الآخرين في الوطن العراقي سنة وشيعة بهذا الدستور الدائم للبلاد يضمن حقوقهم ويضمن وجودهم ضمن الاتحاد العراقي، لكن شعر الأكراد منذ عام 2005 وحتى 2014 أن هناك خروقات كبيرة في الدستور ونبهت إدارة كردستان الحاكمين في بغداد وفي مقدمتهم السيد المالكي أن هذه الخروقات ستجعل الكرد في حل من أمرهم بالانفصال عن الدولة العراقية، لأنه في الدستور هناك نصا يؤكد هذا الشيء إذا ما حول حكام يغداد الخروج عن نصوص الدستور وروحيته فإن إقليم كردستان لن يكون جزءا من هذه الدولة، لذلك أنا أعتقد أن حق تقرير المصير هو واحد من أهم المبادئ الإنسانية التي يتمتع بها البشر منها كل العهود والمواثيق.

حينما ذهب الرئيس بارزاني إلى البرلمان دعاهم إلى تشكيل هيئة مستقلة عامة للإعداد للانتخابات، تستعد لإجراء استفتاء، هناك نوعين من الاستفتاء: الاستفتاء الأول في المناطق المستقطعة ومن ضمنها كركوك، وهذا الاستفتاء مدني ومتحضر لأن البارزاني بصفته رئيسا لإقليم كردستان، قال: إننا لا نريد أن نفرض أنفسنا على أهالي هذه المناطق ولذلك سنذهب إلى الاستفتاء، وإذا ما رغب السكان أن يكونوا جزءا من الإقليم كان بها، وإن لديهم رأي آخر فسنزعن لهذا الرأي ونتركهم يختارون إلى إلى أي جزء يريدون أن ينتموا. ومن ثم الاستفتاء الثاني سيكون بعد شهرين أو عدة أشهر من أجل حق تقرير المصير.

سؤال: أستاذ كفاح هل يمكن عمليا قيام دولة كردية مستقلة تتمتع بكل مقومات الدولة المستقلة؟

جواب: بالتأكيد هناك صعوبات ستواجهها، والأمور ليست سهلة بهذا الشكل، ولسوء حظ الكرد أنهم في منطقة ساخنة من العالم وهي منطقة الشرق الأوسط، ولكن المسؤولين السياسيين الكرد والمفكرين السياسيين تحديدا قد أخذوا بعين الاعتبار كافة هذه الأمور، أنشأوا شبكة من العلاقات المهمة جدا خلال السنوات الماضية مع قوى متنفذة في الاتحاد الأوروبي وفي روسيا وفي الولايات المتحدة وفي كندا وحتى مع الدول العربية فهم يتمتعون بعلاقات مثالية ونموذجية، ربما لا يتمتع بها الجزء الآخر من البلاد وهو العراق. ولو وضع بالمقارنة نموذج كردستان ونموذج السيد المالكي في العراق لحصل إقليم كردستان على نقاط أكثر بعدة أضعاف ما يحصله السيد المالكي ومنظومته خلال الثماني سنوات لإدارته للعراق.

أنا أعتقد هذه المقبولية التي حققها الكرد خلال هذه الفترة ربما قال الرئيس بارزاني، أن المعارضين لن يكونوا أعداءا.

الرئيس بارزاني يؤكد دائما بأننا نحن جزء من هذه البلاد التي تحترم الدستور، فهو يضع شرطا، وهو يحترم الدستور الذي كان شريكا في وضعه، لذلك نادى وقال لوزارة خارجية أمريكا: نعمل من أجل إجراء تغيير مهم في العملية السياسية، ونبعد المالكي عن إدراة هذه الدولة ونبحث عن إنشاء حكومة حقيقية تشترك فيها المكونات التي تشعر بالتهميش وخصوصا المكون السني والمكون الكردستاني، وبالتالي يكونون شركاءا حقيقيين في القرار الاقتصادي والسياسي والعسكري والأمني.

أنا أعتقد إذا ما تحقق هذا الشيء وذهب العقلاء في بغداد إلى إنشاء مثل هذا النموذج، فالكرد لن يذهبوا إلى الاستقلال على الأقل خلال هذه المرحلة.

http://arabic.sputniknews.com/arabic.ruvr.ru/2014_07_05/274294766/‏'


صفحة للطباعة صفحة للطباعة

 
الرئيسية | عالم الأخبـار | هيئـة التحريـر | مواقع | الارشيف| ارسال مقال | الأتصال بنا|
E-Mail: [email protected] Ìãيع ÇلÃÑÇء æÇلãÞÇلÇÊ ÇلÊي ÊäÔÑ في ÇلãæÞع ÊعÈÑ عä ÃÑÇء ÃÕحÇÈåÇ æلÇÊعÈÑ ÈÇلÖÑæÑة عä ÑÇي ãæÞع www.hekar.net

ãÏيÑ ÇلãæÞع: äÇيف ÑÔæ
åيÆة ÇلÊحÑيÑ عÇÏل علي